لا تخلو أيامنا من تلك الساعات التي نجد فيها أننا وحيدون تماما، ويصل الأمر إلى الشعور بأن هذه الساعات طويلة وزائدة عن الحاجة، ولا تجلب سوى الضجر.

لكنها ليست كذلك، خاصة في حال نظرنا إليها بأنها كنز متاح لممارسة أمور جيدة طالما اعتبرناها ثانوية.

والآن، ماذا تفعل بهذا الكنز الزمني الذي تجده في طريقك؟

1 الخروج لأماكن جديدة لم يسبق لك زيارتها والتأمل في أدق تفاصيلها.

2 الغوص في عالم الكلمات التي تشبه شعورك العصي على الشرح.

3 التفكير العميق في مجمل أمور الحياة، كما لو أنك تنظر إليها من الأعلى.

4 الاسترخاء التام ومحاولة الدخول في غفوة تنعش دماغك.

5 طبخ وجبة لذيذة بكامل الشغف والإتقان.

6 ارتداء ملابس الرياضة والانطلاق خارجا للمشي.

7 مراجعة الأمور والواجبات العالقة وتنظيمها في جداول.

8 قراءة الكتب، أو البحث عن موضوع يساورك الفضول بشأنه.

9 العمل مع فرق تطوعية.

10 البحث عن أشهر ألعاب الذكاء والدخول في عالمها الممتع.