واس - الجنادرية

رعى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، بعد عصر أمس حفل افتتاح المهرجان الوطني للتراث والثقافة في دورته الثانية والثلاثين، والذي تنظمه وزارة الحرس الوطني بالجنادرية.

ولدى وصول الملك إلى مقر المهرجان بالجنادرية كان في استقباله وزير الحرس الوطني رئيس اللجنة العليا للمهرجان الوطني للتراث والثقافة الأمير خالد بن عياف، ونائب وزير الحرس الوطني نائب رئيس اللجنة العليا للمهرجان عبدالمحسن التويجري، وعدد من المسؤولين.

استقبال الوفود

بعد ذلك استقبل خادم الحرمين الشريفين، ولي عهد دولة الكويت الشيخ نواف الأحمد الصباح، ونائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي بسلطنة عمان السيد أسعد آل سعيد، ورئيس الحرس الوطني بمملكة البحرين الشيخ الفريق الركن محمد آل خليفة، ورئيس مجلس أمناء مؤسسة الشيخ زايد للأعمال الخيرية والإنسانية الشيخ نهيان آل نهيان.

إثر ذلك عزف السلام الملكي، وبعد أن أخذ الملك وضيوفه مكانهم في المنصة الرئيسة للحفل تليت آيات من القرآن الكريم، ثم بدأ سباق الهجن السنوي الكبير، كما أدت مجموعة من الفرق عروضا شعبية.

وبعد نهاية سباق الهجن السنوي الكبير سلم خادم الحرمين الشريفين الجوائز للفائزين الخمسة الأوائل في السباق.

كما تسلم الفائزان الأول والثاني جائزة الشيخ زايد آل نهيان - رحمه الله-، قدمها الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، بعد ذلك أدى الملك، وضيوف المملكة والحضور صلاة المغرب، ثم شرف خادم الحرمين الشريفين والجميع مأدبة العشاء التي أقيمت بهذه المناسبة.

كلمات من الحفل

شرف خادم الحرمين وضيوف المملكة الحفل الخطابي والفني الكبير الذي أقيم في القاعة المغلقة في الجنادرية.

وبدأ الحفل بكلمة لوزير الحرس الوطني رئيس اللجنة العليا للمهرجان الوطني للتراث والثقافة «الجنادرية 32» الأمير خالد بن عياف، ثمن خلالها رعاية وتشريف الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفل افتتاح الدورة الـ32من المهرجان الوطني للتراث والثقافة الذي أصبح معلما من معالم المملكة الحضارية، ومحضنا لتراثها وثقافتها، مبينا أن الجميع يحتفون بتاريخ المملكة العريق والأصالة العربية التي تجسدها الجنادرية في جوانبها التراثية والثقافية والأدبية والفنية والاجتماعية.

بعد ذلك ألقيت كلمة الدولة الضيف بالمهرجان ألقتها وزيرة خارجية جمهورية الهند سوشما سواراج، وقالت فيها «تغمرني اليوم السعادة بأن أكون في المملكة العربية السعودية، أرض الحرمين الشريفين، وإنه لشرف عظيم لي وللوفد المرافق بأن نكون ضيوفا لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، كما يسرني أن أكون هنا ممثلة لبلد ضيف الشرف في حفل الافتتاح الكبير لفعاليات المهرجان الوطني للتراث والثقافة الجنادرية 32، وإننا لممتنون لخادم الحرمين الشريفين ولولي عهده ولكل القيادة السعودية في أن منحت الهند هذا الشرف»، منوهة بالعلاقات التي تربط المملكة وجمهورية الهند في مختلف المجالات، مبينة أن الزيارة التاريخية لرئيس الوزراء الهندي نارينرا مودي للرياض أضفت زخما من التقارب إلى علاقات البلدين الثنائية، حيث أكد من خلال لقائه بالقيادة السعودية على رفع مستوى العلاقات الاستراتيجية الحالية إلى شراكة استراتيجية شاملة بين البلدين.

وأضافت «نحن ننظر إلى المملكة العربية السعودية كعامل استقرار مهم للمنطقة وللعالم، ونقدر لكم يا خادم الحرمين نظرتكم الثاقبة وقيادتكم الحكيمة التي ضمنت بنجاح تقدم بلادكم في جميع الأصعدة السياسية والأمنية والاقتصادية وسط بحر متلاطم من التحديات الكبيرة صنعتها عناصر هدامة تنشط في المنطقة، ونحن نرحب ونقدر رؤيتكم الطموحة رؤية 2030، وكذلك برنامج التحول الوطني 2020 تحت القيادة الواعية لولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان»، مؤكدة استمرار الشراكة الدائمة بين جمهورية الهند والمملكة العربية السعودية، والوثوق في عملية التحول الاقتصادية والاجتماعية، والتطور الذي تشهده المملكة، مرحبة بالإجراءات التي اتخذتها المملكة في محاربة واجتثاث تهديدات الإرهاب والتطرف.

ثم ألقى الشاعر المقدم مشعل الحارثي قصيدة نبطية.

تكريم

عقب ذلك تفضل الملك سلمان بتكريم الشخصيات السعودية لهذا العام بوسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الأولى، وهم: الأمير سعود الفيصل - رحمه الله - تسلمه الأمير تركي الفيصل، وتركي السديري - رحمه الله - تسلمه ابناه مازن وهيثم، وخيرية السقاف.

كما تشرف بالسلام على خادم الحرمين الشريفين رؤساء الشركات الراعية لأوبريت الجنادرية.

أئمة وملوك

بعد ذلك بدأ العرض الفني «الأوبريت» بعنوان «أئمة وملوك» رؤية وأشعار الأمير بدر بن عبدالمحسن، وألحان ياسر أبوعلي وإشراف ومعالجة درامية مؤسسة بدر بن عبدالمحسن الحضارية، وأداء الفنانين محمد عبده ورابح صقر وعبدالمجيد عبدالله وراشد الماجد وماجد المهندس وراشد الفارس، فيما أدى المشاهد الدرامية عدد من الممثلين السعوديين.

وفي ختام الحفل أديت العرضة السعودية، ثم تشرف بالسلام على خادم الحرمين الشريفين الأمير بدر بن عبدالمحسن والفنانون ومنظمو الحفل الخطابي والفني.

ثم غادر خادم الحرمين الشريفين مقر المهرجان الوطني للتراث والثقافة الجنادرية مودعا بمثل ما استقبل به من حفاوة وترحيب.

نتائج السباق

المركز الأول

«سلاب» للأمير عبدالعزيز بن فهد بن عبدالعزيز.

المركز الثاني

«الغازي» للأمير عبدالعزيز بن فهد بن عبدالعزيز.

المركز الثالث

«المصمك» للأمير عبدالعزيز بن فهد بن عبدالعزيز.

المركز الرابع

«القرم» للأمير عبدالعزيز بن فهد بن عبدالعزيز.

المركز الخامس

«الكاس» لعبدالله بن مذكر القرشي.