شادية عمار _ مكة المكرمة

من دون أي تخطيط مسبق، جرت العادة أن يكون في ثقافة العائلة استغلال لا يمكن وصفه بالانتهازي بقدر أنه سلوك نابع من نوايا طيبة، ويدخل ضمن المشاركة.

هنا نستعرض أهم المصطلحات الشائعة داخل العائلة:

1 ‫دامك واقف: أحيانا قد تجد أن الجميع كان يؤجل كل المهام حتى لحظة وقوفك، حينها يتذكرون كل رغباتهم، ويطلبون منك على سبيل توفير الجهد أن تخدمهم.

2 على طريقك: عند سؤالك عن مكانك هذا لا يعني استعجال رجوعك، بل التأكيد على أنك ما زلت متاحا للقيام بجولة على أماكن متفرقة قد تكلفك التأخير.

3 ادفع وأعطيك بعدين: في الغالب فإن العائلة يتعاملون مع محفظتك أنها مخصصة للإنقاذ، وفكرة السداد لاحقا ليست مضمونة على كل حال.

4 علمني وأعلمك: ستخسر دائما في هذه المقايضة، لأنك بمجرد أن تصرح بكل شيء لن تسمع في المقابل أي شيء غير تعليقات على ما قلته.

5 خذني معاك: حتى لو كنت تنوي الذهاب إلى كوكب المريخ، ستجد أن لدى العائلة خطة تتعلق بأنه في طريقة يمكن إيصالهم لمكان ما، حتى وإن كان هذا يستهلك وقتك ويفسد خطتك.

6 وأنت جاي جيب معاك: في البداية يكون السؤال عن موعد رجوعك، وحتى لو أنه سيكون بعد سنة فإنهم سيخترعون أشياء تضعك في مأزق أنك تورطت بإحضارها.

7 إذا بتطلب أكل أحسب حسابي: تكتشف فجأة أنك لست الجائع الوحيد في العالم، وأن الوجبة الصغيرة كبرت ويضاف لها أصناف عديدة ترفع قيمة الفاتورة، وتتسبب في تأخير الطلب، وربما تجد أنك غيرت المطعم بالكامل استجابة للغالبية التي تخالف رغبتك.

8 إذا بتسهر لا تنس تصحيني: الأرق الذي كان ورطك لمراقبة السقف وفتح الثلاجة كل عشر دقائق، يتحول إلى مهمة ليلية حتى يحين موعد إيقاظ أحد أفراد العائلة.

9 مكاني: يوزعون الصكوك على غرفة الجلوس، ولأنك مرن في الجلوس في أي مكان ستلاحظ أنك مكلف بتغيير موقعك في كل مرة يأتي فرد من العائلة.

10 التلفزيون للجميع: على الرغم أنك عادة لا تهتم بمشاهدة أي شيء على الشاشة، ولكنك عندما تقرر متابعة شيء وبعد أن تكون تحمست ومن غير سابق إنذار يبدأ الجميع في طلب تغيير القناة.