أكد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني أن ما قدمته وتقدمه السعودية لليمن دور أخلاقي وإنساني كبير جدا لنجدة الشعب وتقديم المساعدات والتعليم والخدمات الصحية، وكل ما يخدم ويساعد المجتمع اليمني، بينما تقدم إيران لليمن السلاح والصواريخ لتدمير الشعب، والألغام التي تفجر وتمزق أجساد اليمنيين، «هذا هو الفرق بين مملكة الخير وما تقدمه إيران».

وقال عقب لقائه المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله الربيعة أمس في الرياض «جئت برفقة المؤسسات الإعلامية اليمنية حاملين رسالة الشكر والتقدير والثناء العطر للمركز، وسلمنا الدكتور الربيعة درعا تقديريا من الإعلاميين اليمنيين باسم وزارة الإعلام وكل الإعلاميين اليمنيين داخل وخارج اليمن، لدور المركز الوطني البارز، بناء على التوجيهات السامية لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين».

إلى ذلك، بدأت قوات الجيش الوطني المسنودة بمقاتلات التحالف العربي عملية عسكرية كبيرة لتحرير ما تبقى من مواقع تحت سيطرة ميليشيات الحوثي غرب تعز، بحسب مصدر عسكري في الجيش الوطني.

وأكد لـ «مكة» أن قوات الجيش شنت هجوما على مواقع في مدرات غرب المدينة بهدف تحريرها وصولا إلى مفرق شرعب، كما أحكمت سيطرتها أمس على منطقة الهاملي في مديرية موزع، والأجزاء الجنوبية الغربية لجبل الوعش غرب تعز.

سوق النجيبة

وفي جبهة ساحل اليمن الغربي، أشار المصدر إلى أن قوات الجيش حررت سوق النجيبة وقرية المقاصع وعددا من القرى التابعة لعزلة الجمعة، شرق وشمال مدينة المخا، وأن الجيش يتقدم صوب مناطق السبلة والمحجر القريبتين من مديرية حيس، المطلة على الخط الرابط بين تعز والحديدة، وأسرت 10 عناصر وسط هروب جماعي للحوثيين.

وشنت مقاتلات التحالف العربي سلسلة غارات استهدفت مركزا لقيادة الميليشيات على الطريق الرابط بين تعز والحديدة، وفي منطقة مدارات، ومصنع السمن والصابون، ومعسكر الدفاع الجوي، ومفرق شرعب غرب مدينة تعز. وقتل قيادي حوثي وعدد من مرافقيه في قصف جوي للتحالف بمديرية ميدي.

وأكد موقع سبتمبر نت الناطق باسم الجيش اليمني أن القيادي الحوثي محمد النعمي قتل مع مجموعة من مرافقيه بغارة جوية لطيران التحالف العربي في مديرية ميدي.

13 صاروخا

كما حرر الجيش في صعدة مواقع جديدة بمديرية رزاح عقب معارك عنيفة أدت لمصرع القيادي الميداني حسن درهم، وأسر القيادي منصور دبا، وتواصل قوات الجيش التقدم الميداني على جبهة الجوف في منطقة ضهرة آل جعيد صوب رحوب برط شمال غرب المحافظة على الحدود اليمنية السعودية.

وأكد مصدر عسكري تجاوز قوات الجيش منطقة حسو الحايك بمديرية برط العنان المحاذية لمحافظتي صعدة وعمران، وفقا لخطة عسكرية معدة سلفا، وضبط الجيش اليمني بمساندة التحالف 13 صاروخا من نوع زلزال1 بدائي الصنع قبل تطويره عن طريق الخبراء الإيرانيين.

27 طفلا

من جهة أخرى سلمت قوات التحالف العربي شرطة محافظة مأرب 27 طفلا من الأسرى دون سن الـ18 ألقي القبض عليهم بجبهات في صفوف ميليشيات الحوثي المدعومة إيرانيا.

وجرت عملية التسليم بإشراف الصليب الأحمر الدولي وهيئة الهلال الأحمر السعودي.

مفتي اليمن العمراني

وفي خطوة وصفت بالخطيرة ضد أبرز علماء اليمن، أصدرت ميليشيات الحوثي الانقلابية أمس الأول إعلانا قضائيا تطلب فيه حضور القاضي العلامة محمد إسماعيل العمراني (100 عام) مفتي اليمن إلى المحكمة بتهمة «التهرب من سداد الزكاة».

ونشرت صحيفة «الثورة» الرسمية الخاضعة لسيطرة الحوثيين في صنعاء، إعلانا في عدد الأربعاء من محكمة الأموال العامة يفيد بأن العمراني مطالب بالحضور إلى المحكمة خلال شهر من تاريخ الإعلان، وإلا فإنها ستحاكمه غيابيا باعتباره فارا من وجه العدالة.