هيثم السيد - الرياض

رغم أن بعض الأغاني الطربية تعود إلى أكثر من 6 عقود إلا أنها احتفظت برونق خاص ظل يمنحها قابلية مستمرة للتلقي بين أوساط الجمهور، وقد كانت فعالية (ليالي النغم الأصيل) التي أقيمت على مدى يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين، فرصة لتعريف الشباب الذين لم يعايشوا فترة تقديم هذه الأغاني على جوانب متنوعة من الذاكرة الفنية، وأغنيات قديمة، جديدة بالنسبة لهم.

جمهور الرياض حضر بشكل كبير إلى مركز الملك فهد الثقافي الذي احتضن هذه الفعالية، حيث قدم 11 فنانا شابا من المواهب الواعدة بتقديم نخبة من أشهر الأعمال الفنية لستة من عمالقة الأغنية السعودية الراحلين، وهم: طلال مداح، أبوبكر سالم، طارق عبدالحكيم، فوزي محسون، عبدالله محمد.

تضمنت الفعالية تكريم مسيرة الفنانين الرواد عرفانا بما قدموه في تاريخ الأغنية السعودية والعربية، كما أقيم لقاء ثقافي عن رواد النغم الأصيل تحدث خلاله كل من: الفنان عبدالله طلال مداح، والإعلاميون: علي فقندش، عبدالرحمن الناصر، مساعد الخميس، بالإضافة إلى الشاعر الدكتور صالح الشادي.

في جانب آخر خصصت فترة تعليمية وتثقيفية قدمت فيها مجموعة من العازفين المقامات الموسيقية والمعزوفات المنفردة لأغاني الرواد على العود والكمان والقانون، كما تضمنت هذه الفقرة شرحا على تفاصيل إتقان هذه المقطوعات.

المطربون الشباب الذين أحيوا الحفل

  • فيصل العمري
  • سلطان الراشد
  • علي عويس
  • محمد عبدالعزيز
  • عبدالرحمن الطلاسي
  • عبدالله عبدالعزيز
  • عصام محبوب
  • محمد أوليا
  • عبدالعزيز محمد
  • أمين فارسي
  • عايض يوسف