د ب أ _ لوس أنجلوس

اتهمت خمس نساء الممثل الأمريكي جيمس فرانكو بالتحرش الجنسي خلال عمله معهن، وفقا لما جاء في تقرير نشر أمس الأول.

وقالت سارة تيثر-كابلان، التي كانت طالبة في مدرسة تعليم فن السينما الخاصة به، وظهرت في أعمال من إنتاج فرانكو، لصحيفة «لوس أنجليس تايمز» إن فرانكو ضغط عليها لتصوير مشاهد مخلة بالآداب. ونفى مايكل بلونسكر، محامي فرانكو، جميع هذه الادعاءات، وفقا لما ذكره التقرير.

وقالت طالبتان سابقان إن فرانكو يغضب عندما لا توافق أي امرأة على العري خلال التصوير.

وقال فرانكو ليلة الثلاثاء خلال برنامج ستيفن كولبيرت «ليت شو»، إن «الأمور التي سمعتها على تويتر ليست دقيقة، ولكنني أؤيد للغاية الأشخاص الذين يخرجون ويقولون ما بداخلهم دون خوف».