واس - أبها

دشن أمير منطقة عسير فيصل بن خالد، مساء اليوم عددا من المشاريع التنموية بمحافظة محايل عسير، كما افتتح المهرجان الشتوي الحادي عشر بعنوان "محايل أدفا 1439".

وفور وصوله إلى مقر الحفل بمركز الأمير نايف بن عبدالعزيز الحضاري بدأ الحفل الخطابي بالقرآن الكريم، ثم ألقيت كلمة الأهالي قدمها نيابة عنهم سليمان بن محمد آل مخالد عبر فيها عن عميق شكره وتقديره لأمير منطقة عسير على ما يبذله من جهود لمتابعة مشاريع المنطقة وتلمس احتياجات المواطنين، مشيرا إلى أن المحافظة والمراكز التابعة لها شهدت نهضة تنموية شاملة كسائر مناطق ومحافظات المملكة.

بعد ذلك دشن أمير منطقة عسير عددا من المشروعات التنموية شملت تطوير الواجهة البحرية بمركز سعيدة الصوالحة كمرحلة أولى مشتملة على مسطحات خضراء ومظلات ومواقف سيارات وجلسات بحرية ومواقع استثمارية، ومشروع تطوير مطل جبل المقيصرة المطل على المحافظة، ومشروع سوق الفواكه والخضار الجديد والذي يحتوي على 116 محلا بمساحات مختلفة.

كما افتتح مشروع مبنى المجلس البلدي بقنا والملاعب والحدائق، ومشروع عقبة وقره بطول ثلاثة كلم بقيمة 8 ملايين ريال، والمركز الحضاري ببحر أبوسكينة بتكلفة إجمالية بلغت 13 مليون ريال على مساحة تقدر بـ120 ألف متر مربع، ومبنى المجلس البلدي ببحر أبوسكينة بتكلفة بلغت مليوني ريال وبمساحة 1300 متر مربع ومسرح وحديقة الطفل بتكلفة مليون وأربعمئة وخمسين ألف ريال على مساحة 75 ألف متر مربع.

عقب ذلك دشن أمير المنطقة مشاريع كهربائية بقيمة إجمالية بلغت 564 مليون ريال، ومكتب خدمات البلدية بمركز خيم بتكلفة مليون وخمسمئة ألف ريال، إضافة إلى تدشين مشروع صيانة وتأهيل سجن المحافظة بمبلغ تجاوز 11 مليون ريال.

كما افتتح شارع الوفاء وتجول في الأقسام التابعة له حيث احتوى على أركان متنوعة لفرع جامعة الملك خالد، والشؤون الصحية بمنطقة عسير، ووزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وإدارة تعليم المحافظة، والإدارة العامة للزراعة، ومقر مهرجان العسل الأول، ومعارض التصوير الفوتوجرافي، والأسر المنتجة وتراث الجالية السودانية، ونادي ومدرسة الطيران الرياضي، وقسم قسطرة القلب بمستشفى محايل الأهلي.

عقب ذلك افتتح الأمير فيصل بن خالد فعاليات مهرجان التسوق بالحيلة.

وفي نهاية الحفل شاهد والحضور أوبريتا فنيا بعنوان "الراية والأرض"، قدم فيه عدد من اللوحات الفنية بمشاركة الفرق الشعبية بالمحافظة.