علي شهاب _ الدمام

أكدت الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة أن نظام التسجيل الالكتروني لشهادات المطابقة «سابر» يسهم في الحد من عمليات التزوير أو التلاعب بشهادات المطابقة، وذلك لحماية المستهلك من المنتجات غير المطابقة للمواصفات، والحد من الغش التجاري.

وأوضحت أمس أن نظام «سابر» هو عبارة عن خدمة الكترونية لإصدار شهادات مطابقة المنتجات للمواصفات والمقاييس السعودية، وذلك لتسهيل عملية استيراد السلع والحد من المنتجات غير المطابقة للمواصفات، مشيرة إلى أن خدمة سابر تعمل على ربط الموردين أو التجار مع الممثلين القانونين لجهات المطابقة المعتمدة، وذلك لاستخراج شهادة المطابقة الخاصة بالمنتجات التي سيبيعونها في السوق السعودي سواء كانت تلك المنتجات مستوردة أو مصنعة محليا.

وعددت الهيئة مزايا نظام «سابر» في قدرته على أتمتة إجراءات إصدار شهادات المطابقة، وتسريع عملية إصدارها، وتقليل الوقت اللازم لاستيراد المنتجات بما في ذلك الفحص من قبل الجمارك.

ونوهت هيئة المواصفات والمقاييس السعودية إلى أن شهادة المطابقة تتمثل أهميتها في التأكد من مطابقة المنتجات للمواصفات والمقاييس السعودية، وحماية الموردين من الاحتيال الذي قد يتعرضون له عند استيرادهم للمنتجات، بالإضافة إلى ذلك تهدف الهيئة من خلال نظام سابر إلى الحد من المنتجات المغشوشة أو غير المطابقة في السوق السعودي.

وعقدت الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة عددا من ورش العمل التعريفية بنظام التسجيل الالكتروني لشهادات المطابقة «سابر»، في كل من الرياض وجدة والمنطقة الشرقية، بمشاركة أكثر من 250 من المستثمرين وأصحاب المصانع المحلية، وذلك بهدف التعريف بخدمة سابر الالكترونية، حيث شهدت ورش العمل استعراض آلية إجراءات المطابقة ودورها في تفعيل مبادرة البرنامج السعودي لسلامة المنتجات، كما شرح المختصون بالهيئة آلية التسجيل في النظام وكيفية إصدار الشهادات، كذلك جرى عرض كيفية تسجيل المنتجات وإصدار شهادات الإرسالية لها.

وتعتزم الهيئة خلال الفترة المقبلة عقد ورش عمل إضافية للمستفيدين، لرفع الوعي حول خدمة سابر الالكترونية تمهيدا لإطلاقها خلال الفترة المقبلة.