الوكالات _ طهران

حروب المنطقة

«أظهر الناس بشعاراتهم أنهم لا يتفقون مع مشاركة إيران في حروب المنطقة، واعتبروا أن إيران تزيد البلدان التي مزقتها الحرب اشتعالا، وفي هذه الأيام أصبح الشغل الشاغل للشعب الإيراني في الجواب على السؤال: لماذا كل يوم في وسائل الإعلام ينشر المسؤولون في البلد أن إيران أرسلت المستشارين والمساعدات والجيش إلى العراق وسوريا واليمن في الوقت الذي يزداد فيه عيش الشعب سوءا كل يوم، وفي هذه الحالة فإن المسؤولين في البلد لديهم نظرة خارجية وسياسية بدلا من استيعاب البلد وحل الأزمات الاقتصادية، إلى جانب ذلك لا تكشف الإحصاءات الرسمية عن مقدار مساهمة إيران في بلدان أخرى، وهذا النقص في الشفافية فيما يتعلق بهذه التكاليف زاد من شبهة الناس».

صحيفة جهان صنعت