مكة، واس - جدة

يستأنف نائب أمير منطقة مكة المكرمة عبدالله بن بندر اليوم، جولاته على محافظات المنطقة بزيارة محافظة رابغ، ثم يزور الثلاثاء والأربعاء محافظات الطائف وتربة ورنية وميسان، يرافقه عدد من مديري القطاعات الحكومية في المنطقة بهدف فتح قناة تواصل مباشرة بين مسؤولي الإدارات وأهالي المحافظات، وتسريع آليات اتخاذ القرارات المناسبة حيال بعض المشاريع، بما يعود بالنفع على الإنسان والمكان.

ويطلع خلال زياراته على عدد من المشروعات المنجزة والجاري تنفيذها، كما يقف ميدانيا على المشاريع المتعثرة وبالتالي مناقشة أسباب تأخرها مع مسؤولي الجهات ذات العلاقة ووضع الحلول لتحريك العمل فيها.

وزار نائب أمير المنطقة خلال الأسابيع الماضية محافظات بحرة والجموم والعرضيات والليث وأضم والمويه والخرمة، ودشن عددا من المشاريع ووقف على الأخرى المتعثرة، كما استمع في حوارات مباشرة لمطالب الأهالي والشباب ومقترحاتهم التنموية.

وفي هذا الشأن وجه في وقت سابق بعدم تضمين برامج زيارته للمحافظات التابعة للمنطقة أي مظاهر احتفالية أو مشاركات شعرية أثناء لقائه بالأهالي والشباب، مشددا على أن تكون بسيطة دون تكلف.

برنامج الزيارة يتضمن:

لقاءات مفتوحة ومباشرة مع الأهالي والشباب

الاستماع إلى مطالبهم ومقترحاتهم لدفع عجلة التنمية

وضع الرؤى المستقبلية لتطوير المحافظات