واس - الرياض

أصدرت مكتبة الملك عبدالعزيز العامة بالتعاون مع مؤسسة ليان الثقافية كتاب «الجمل في الفن القديم والتاريخ والثقافة بالمملكة العربية السعودية»، للدكتور مجيد خان، وذلك فيما يخص مسارها في حفظ التراث عبر عدد من المجالات والبرامج من ضمنها الدراسات للإبل والخيل والفروسية.

ويأتي الإصدار الجديد في طبعة مميزة مترجما باللغتين العربية والإنجليزية، مما يحقق الأهداف التي تضعها إدارة المكتبة في توسيع دائرة الإنتاج والنشر لسد الفجوة في عدد من الموضوعات المهمة في التاريخ العربي والإسلامي، ليكون إضافة للساحة الثقافية العربية والعالمية، ورصيدا لكل الباحثين والمثقفين من مختلف دول العالم للبحث والإنتاج.

ويقدم خان في هذا الكتاب أحدث دراسة علمية موثقة عن الإبل في الفنون الصخرية بالمملكة وصلتها بالثقافة والتاريخ عبر العصور، وكان لبروز الإبل في الرسوم الصخرية - في صور جميلة ومتنوعة - على واجهات الصخور في الجبال والمرتفعات والكهوف دلالة قاطعة على أن ظهور الإبل واستئناسها كان في الجزيرة العربية.

وأثبتت الدراسات والبحوث العلمية، باستخدام البصمة الوراثية، أن مصدر استئناس الإبل ذي السنام الواحد هو الجزيرة العربية قبل 7000 سنة من الوقت الحاضر، ولذلك تبين دراسات خان أسرار علاقة الإبل بحياة البادية وثقافتها، حيث توجد رسوم صخرية سبقت ظهور الكتابة توضح القتال والمبارزة والصيد، وتوجد حصيلة أخرى من الرسوم الصخرية مرتبطة بالنقوش الكتابية تشير إلى أسماء ملاك الإبل وإلى وسوم القبائل الممهورة على أجسادها.