د ب أ - لندن

اتفق نحو 40 نائبا من الحزب المحافظ البريطاني الحاكم على توقيع خطاب لسحب الثقة من رئيسة الوزراء تيريزا ماي، وهناك حاجة لثمانية أصوات أخرى من أجل إجراء انتخابات على القيادة، كما ذكرت صحيفة صنداي تايمز أمس. وتتعرض ماي لضغوط في أعقاب إجراء انتخابات مبكرة في يونيو الماضي، خسرت خلالها أغلبيتها البرلمانية بصورة غير متوقعة.

كما تعرضت حكومتها لانتقادات على خلفية طريقة تعاملها في مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ويقول المنتقدون إن جولات المباحثات الست التي أجريت حتى الآن مع الاتحاد الأوروبي لم توضح الكثير بشأن سير عملية الخروج وجدولها الزمني.

ومن ناحية أخرى، تناولت صحيفة ميل أون صنداي نبأ ظهور ما يتردد أنه خطاب سري للوزيرين بوريس جونسون ومايكل جوف، يحثان خلاله ماي على المضي قدما في عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ويتردد أن الوزيرين طالبا في الخطاب بالانتهاء من الترتيبات الانتقالية خروج بريطانيا من الاتحاد في 20 يونيو 2021. يذكر أن بريطانيا، العضو بالاتحاد الأوروبي منذ 1973، تعد أول دولة تبدأ إجراءات الخروج من الاتحاد، ومن المقرر الانتهاء منه في مارس 2019.