واس - الرياض

وقع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس مع منظمة أطباء عبر القارات بتركيا عقودا لتنفيذ 5 مشروعات إغاثية للشعب السوري الشقيق.

ووقع العقود في مقر المركز بالرياض المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على المركز الدكتور عبدالله الربيعة، فيما وقعها عن المنظمة ممثلها الدكتور محمد بن عثمان الركبان.

وبموجب العقود يتم تجهيز وتشغيل مركز الغسيل الكلوي بريف حلب، ودعم الخدمات المتخصصة في المستشفى التخصصي بريف حلب الشمالي، وتوفير الأطراف الصناعية لضحايا الحرب في سوريا، ودعم عيادات تجمع السوريين في مدينة غازي عنتاب التركية، والوقاية من سوء التغذية عند الأطفال والأمهات في الغوطة الشرقية المحاصرة.

وأوضح مدير إدارة المساعدات الطبية والبيئية بالمركز سليمان الشريع أن العقود تشمل تنفيذ مشاريع في الداخل السوري، أربعة منها في القطاع الصحي والخامس في قطاع التغذية.

من جهة أخرى التقى الربيعة في الرياض أمس المندوب الدائم للمملكة لدى الاتحاد الأوروبي السفير سعد العريفي، حيث أطلعه على ما يقدمه المركز من مشروعات للمنكوبين في العالم بلغت 251 مشروعا نفذ منها 161 مشروعا في اليمن بمشاركة 85 شريكا محليا ودوليا.