فايز الثمالي - جدة

أعلنت شركة محطة بوابة البحر الأحمر للحاويات إحدى شركات «مجموعة الشركة السعودية للخدمات الصناعية - سيسكو- شركة مساهمة عامة» عن وصول أربع من أكبر وأحدث الرافعات الساحلية في العالم إلى ميناء جدة الإسلامي، وذلك لمواكبة الطلب المتزايد من السفن العملاقة على المحطة بالميناء، وبتكلفة إجمالية 131.25 مليون ريال.

ويعد هذا الإنجاز من ضمن مشروع التوسعة لمحطة بوابة البحر الأحمر والذي تبلغ تكلفته الإجمالية 510 ملايين ريال ممولة بالكامل من قبل القطاع الخاص، حيث تضمن الرافعات الجديدة، والتي تعتبر الأحدث من نوعها في العالم، استدامة النمو في أحجام السفن العملاقة والتي تصل حمولتها إلى 20 ألف حاوية وما فوق، كما ستساهم في رفع الطاقة الاستيعابية للمحطة بنسبة 50% لتصل إلى 2.5 مليون حاوية قياسية مما سيكون له الأثر الواضح في ريادة ميناء جدة الإسلامي وتعزيز مكانة المملكة التجارية.

وأوضح نائب العضو المنتدب المهندس حمدي ناضرة أن محطة حاويات بوابة البحر الأحمر أصبحت مركزا لوجستيا بارزا يواكب التطور في الصناعة الملاحية، والكفاءة، والسرعة للعملاء بالميناء دعما لمبادرة الفسح خلال 24 ساعة.

يذكر أن بوابة البحر الأحمر حققت أفضل معدلات في سرعة وكفاءة المناولة للسفن العملاقة واحتفظت بالمراكز الأولى في السنوات الأخيرة، حيث صنفت في المركز الرابع لموانئ العالم في إنتاجية الرصيف لأغسطس 2017 وفق تقييم الخط الملاحي العالمي ميرسك وضمن أول 5 مراكز وفق تقييم الخط الملاحي CMA CGM العالمي.

ويعد الإنجاز نتيجة للشراكة بين القطاع الخاص والعام، والذي يهدف بدوره إلى دفع عجلة النمو الاقتصادي وتحقيق رؤية السعودية 2030 من خلال ترسيخ مكانة المملكة كمركز لوجستي عالمي.