واس - عنتاب

وقع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية اليوم في مدينة عنتاب التركية عقودا عدة لمشاريع نوعية في قطاعات الصحة والمياه والإصحاح البيئي والتعليم والأمن الغذائي، وهذه هي المرحلة الثانية من خطة الاستجابة والتي تحقق عنصر الاستدامة حيث سبقتها المرحلة الأولى بمشاريع إغاثية عاجلة عدة.

يذكر أن هذه المشاريع تستهدف تشغيل ودعم الخدمات الصحية بمستشفيات باب الهوى، ومستشفى اللطامنة بريف حماة الشمالي، ومستشفى كفر نبل الجراحي، وإعادة تأهيل المياه ونظام إدارة النفايات الصلبة، مع دعم المصروفات التشغيلية وتحسين الوضع المائي المستدام في ريف وقرى محافظة إدلب، والاستجابة العاجلة لإغاثة نازحي درعا ودعم وتشغيل مركز الغسيل الكلوي في منطقة الباب بريف حلب، وتمكين الأسر الأكثر احتياجا من خلال دعم أنشطة الزراعة والثروة الحيوانية وتحسين الجودة والوصول للتعليم وتعزيز النظام التعليمي في سوريا.

وتأتي هذه البرامج ضمن الحملة الشعبية التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لإغاثة الأشقاء النازحين والمتضررين السوريين جراء الأزمة الراهنة التي تمر ببلادهم، وللتخفيف من معاناتهم.