فايز الثمالي - جدة

بعد رفع الحجب عن الاتصالات عبر التطبيقات والذي بدأ أمس، أطلق أحد مشغلي الاتصالات عرضا جديدا يتضمن سعرا أعلى لشرائح البيانات «الانترنت» تعويضا لخسائر قد تأتي نتيجة شح استخدام الشبكة في المملكة، ويأتي ذلك تأكيدا لما نشرته «مكة» في تقريرها حول اتجاه الشركات لتسويق باقات جديدة تعويضا عن فقد حصتها من المكالمات.

وأصدرت شركة الاتصالات السعودية STC باقة لاستخدام البيانات اللامحدود دون المكالمات بقيمة 600 ريال شهريا. ولا تزال الباقات المفوتره في «STC» بنفس وضعها، حيث تخضع لمقدار بيانات محدد ماعدا باقة بـ 1000 ريال تكون فيها البيانات لامحدودة.

وأوضح المختص في تقنية المعلومات والاتصالات أحمد العتيبي أن الشركات حاليا بين أمرين محرجين، أولهما مطالبة وزارة الاتصالات وهيئة الاتصالات، الشركات بالشفافية، والثاني محاولة تعويض سحب بساط المكالمات منها للتطبيقات الذكية، مبينا أنها تعمل حاليا على الإفصاح مقابل عرضها لباقات جديدة لتعويض السيولة التي كانت تعود عليها من خلال المكالمات الهاتفية.

وخلال مراجعة «مكة» لشركة الاتصالات «موبايلي» لمعرفة التغيرات فيبدو أن العروض لا تزال تحت الدراسة، فلا تزال باقة اللامحدود لشرائح البيانات بـ 150 ريالا شهريا بينما في باقات المفوتر ما زالت جميعها تخضع لسياسة الاستخدام العادل ما عدا باقة «راقي» بـ 800 ريال شهريا للبيانات اللامحدودة.

وبالعودة إلى العتيبي يقول: بالتأكيد العملاء سيبحثون عن العرض الأنسب، فمنهم من سينتقل للباقة التي تناسبه مركزين على البيانات، بينما شركات الاتصالات التي لم تغير باقاتها سيكون لها مستقبلا باقات أخرى كون العميل حاليا أصبح يبحث عن خدمة الانترنت وإجراء المكالمات عبر التطبيقات، لذا فإن على المشغلين جذب العملاء بعروض مميزة لا بعروض مرتفعة.

مقارنات بين المشغلين في البيانات اللامحدودة:

شرائح بيانات فقط

شركة «STC»شريحة البيانات اللامحدودة 600 ريال شهريا

شركة «موبايلي»شريحة البيانات اللامحدودة 150 ريالا شهريا

شركة «زين»شريحة البيانات اللامحدودة150 ريالا شهريا

الشرائح المفوترة:

شركة STC
باقة مفوتر 1000 بـ 1000ريال شهريا

البيانات: لا محدودة

الاتصال الهاتفي: لا محدود داخل الشبكة و2000 دقيقة خارجها

شركة موبايلي

باقة راقي بـ 800ريال شهريا

البيانات: لا محدودةالاتصال الهاتفي: لا محدود داخل الشبكة و2000 دقيقة خارجها