مكة - مكة المكرمة

أظهرت دراسة حديثة لأحد القبور التي عثر عليها في مدينة بيركا السويدية دليلا على أن أعلى رتبة في محاربي الفايكنج كانت لامرأة، حيث يحوي القبر زخارف للضابط مع مجموعة كاملة من قطع الألعاب التي استخدمت لوضع استراتيجية تكتيك المعركة، وكتب عالم البيولوجيا الحيوية كريستينا كيلجروف فوربس، أن المحارب كان في الـ30 من العمر، طويل القامة نسبيا.

وافترض علماء الآثار أن الهيكل العظمي الموجود في هذا القبر كان يعود لرجل، لكن الباحثين لاحظوا أن الهيكل له خصائص جسدية أنثوية.

ووفقا لموقع Smithsonian فإن الحمض النووي المستخرج أثبت أن بقايا الجثة تعود إلى امرأة.