واس - الرياض

رفع أعضاء مجلس الشورى خلال جلسة اليوم، التي عقدت برئاسة رئيس المجلس الدكتور عبدالله آل الشيخ، الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، على الدعم الذي تتلقاه القوات المسلحة أفرادا وتسليحا مما أسهم في حفظ أمن المملكة ومواطنيها.

وثمن أعضاء المجلس عاليا، عقب مناقشة تقرير لجنة الشؤون الأمنية بشأن التقرير السنوي لوزارة الدفاع، ما تقدمه القوات المسلحة والأفراد المرابطون على الحدود الجنوبية وكافة حدود المملكة، مؤكدين مساندتهم لتلك الجهود والتضحيات الجسيمة، سائلين المولى أن يديم على بلادنا أمنها وأن يتغمد شهداءنا العسكريين بواسع رحمته ويشفي جرحاهم.

وطالب المجلس في قراره وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالعمل على تمكين المرأة من المناصب القيادية العليا، بعد مناقشة التقرير السنوي لوزارة العمل. إذ قرر المجلس مطالبة وزارة العمل بالإسراع في تطبيق التأمين الصحي على الفئات المستحقة للضمان الاجتماعي، ومراجعة خريطة فروعها، والتوزيع العادل للدور والمؤسسات والمراكز بحيث تخدم جميع الفئات في مناطق المملكة.

وطالبها بالتنسيق مع الجهات المعنية للعمل على فصل الجمعيات والمؤسسات الأهلية عن الوزارة لتكون تحت إشراف هيئة مستقلة، ومعالجة القصور في الخدمات.

ودعا المجلس المركز الوطني للدراسات والبحوث الاجتماعية إلى التنسيق مع الجامعات ومراكز البحوث فيها لتحديد أهم التحديات الاجتماعية التي يواجهها المجتمع، وتشكيل فرق بحثية مشتركة لدراستها ومعالجتها قبل أن تتحول لظواهر سلبية عامة.

وطالب المجلس في قراره وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالعمل على تمكين المرأة من المناصب القيادية العليا.

كما طالب المجلس الوزارة بالتوسع في إنشاء دور رعاية صحية نهارية لكبار السن وذوي الإعاقة والمرضى ما بعد العمليات.

وعقب مناقشة التقرير السنوي لوزارة البيئة والزراعة (وزارة الزراعة سابقا)، طالبت لجنة المياه والزراعة والبيئة في توصياتها التي تقدمت بها إلى المجلس، وزارة البيئة، بالعمل على توفير أراض لمشروعات الدواجن بالتنسيق مع وزارة الشؤون البلدية والقروية، وتطوير الاشتراطات الصحية والبيئية لهذه المشروعات.

كما طالبت اللجنة الوزارة بالسماح للجمعيات التعاونية والزراعية ومكاتب الاستقدام باستقدام العمالة الزراعية الموقتة وتأجيرها على المزارعين وصيادي الأسماك، وكذلك وضع إطار تنظيمي لإقامة المهرجانات الزراعية والأيام المفتوحة للمزارعين حسب الميزة النسبية لكل منطقة زراعية.