حسن السلمي _ جدة

جدد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية الدكتور أنور قرقاش دعوته للحكومة القطرية بتغليب العقل والحكمة في التعاطي مع أزمتها الحالية، مؤكدا أن المواجهة التي تسعى لها خاسرة، واصفا المستجدات والتداعيات بالخطيرة، وأن الأزمة مستمرة وتهدد بالتوسع والتفاقم.

مركزية السعودية

وقال قرقاش عبر حسابه الرسمي في تويتر إن مستجدات أزمة قطر ومأزقها السياسي يسلطان الضوء على الدور المركزي للسعودية في محيطها الخليجي، مشددا على أن الرياض تبقى الأساس والرقم الصعب، والعصية الحليمة وذات الحساب العسير، مبرزا دور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الذي وصفه بالجامع بين الحزم عند الحاجة، والدهاء متى دعا الموقف والحس الإنساني، بتوقيت مميز، يكسر جمود وتصلب ما صنعته السياسة.

إدارة مميزة

وأضاف أن إدارة الملك سلمان وولي عهده لأزمة قطر جمعت بين الصبر والموقف الصلب، وميّزت بين خلاف سياسي مع حكومة تآمرت على الرياض ومسؤوليات دينية وإنسانية، موضحا أن ذلك يتضح جليا، عاجلا أم آجلا، أن قطر ستتم معاملتها كما عاملت جيرانها، قائلا «كل بيوتنا من زجاج، وسيصبر الجار، لكنه لن ينسى التآمر والإساءة حين تبجحت بقرب سقوطه».

هشاشة قطرية

وبين أن هشاشة الموقف القطري تتضح حين يكابر بخطاب لا يتسق مع توجهه ومفرداته، وهو ذات التوجه والمفردات التي لا تتفق مع مواطني قطر الذين يتوقون إلى محيطهم، محذرا من أن المستجدات والتداعيات خطيرة، وأن الأزمة مستمرة وتهدد بالتوسع والتفاقم، وهو ما يستدعي تغليب قطر للعقل والحكمة في التعاطي مع أزمتها ومحيطها.

وأشار قرقاش إلى أن حزم وحكمة وثبات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان، مؤشر يجب أن يكون مشجعا لكل عاقل وحكيم، قائلا «ننصح صادقين بأن حلّ الأزمة في الرياض والمنطقة وليس في معارك الطواحين».

تعميق الجراح

من جهته، اتفق الكاتب الصحفي والمحلل السياسي غازي الحارثي مع حديث وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية الدكتور أنور قرقاش، مؤكدا أن ما تمارسه قطر تعميق لجراحها عبر الاعتماد على ماكينة إعلامية تستخدمها كثيرا في تعزيز سياساتها الخارجية، ومحاولة الانتصار في أزمتها الحالية.

تغليب العقل

وقال إن تغليب العقل والحكمة في التعاطي مع الجيران هو المطلوب في هذه الفترة، وليس استخدام الماكينة الإعلامية ضد الدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب، مشددا على أن هذا الاستخدام للإعلام أصبح من الماضي، كون الوعي الشعبي الخليجي ارتفع كثيرا مع دخول عصر التكنولوجيا والعولمة، وارتفعت الأصوات المعارضة لقناة الجزيرة وإعلام الظل الأخرى التي يستخدمها النظام القطري.

قص الأجنحة

وأضاف «‏اليوم كل الحلول المطروحة تتجه سياسيا إلى قص أجنحة قطر المسيئة، وأثق في أن الحل سيكون جذريا لأبعد الحدود، لأننا لم نعد بحاجة إلى سياسة مطاطة يمكن أن تناور معها قطر وتفتح فيها الثغرات التي تريد، باعتبار أن مستقبل المنطقة وقواعد اللعب فيها تغيرت تماما إلى شكل لا يعني الرجعة لما كان».

قال قرقاش:

أزمة قطر تسلط الضوء على الدور المركزي للسعودية

الرياض تبقى الأساس والرقم الصعب والعصية الحليمة

دور خادم الحرمين يجمع بين الحزم والدهاء والحس الإنساني

إدارة الملك سلمان وولي العهد للأزمة جمعت بين الصبر والموقف الصلب

حزم وحكمة وثبات خادم الحرمين مؤشر مشجع لكل عاقل وحكيم

حل الأزمة في الرياض والمنطقة، وليس في معارك الطواحين