رويترز - جوهانسبرج

قال مصدر حكومي أمس إن جنوب أفريقيا تعتزم منح الحصانة الدبلوماسية لسيدة زيمبابوي الأولى جريس موجابي، مما سيتيح لها العودة لبلدها وتفادي الملاحقة القانونية فيما يتصل بمزاعم الاعتداء على عارضة عمرها 20 عاما.

وقال المصدر إنه «لا مجال إطلاقا» لاعتقال جريس موجابي (52 عاما)، لكن جنوب أفريقيا تتوقع الطعن على قرار منح الحصانة الدبلوماسية أمام المحاكم.

وتتهم العارضة موجابي بضربها بسلك كهربائي داخل غرفة في أحد فنادق جوهانسبرج.