شكلت لجان عدة في محافظة الأحساء لاستقبال الحجاج القطريين، وتقديم أفضل الخدمات لهم وتأمين المسكن على مستوى عال طيلة فترة وجودهم بها، تنفيذا لأمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بالسماح للراغبين في أداء مناسك الحج من الأشقاء القطريين بدخول المملكة عبر منفذ سلوى الحدودي، وفقا وكيل المحافظة معاذ الجعفري.

وأكملت الأحساء الإجراءات المتعلقة باستقبالهم، وهيأت كل سبل التيسير والراحة لهم، وذلك بتوجيهات أمير المنطقة الشرقية سعود بن نايف ونائبه أحمد بن فهد ومحافظ الأحساء بدر بن محمد، إضافة إلى الانتهاء من تجهيز مدينة الحجاج والتأكيد على الجهات المعنية بتسهيل الإجراءات المتعلقة بسفر الأشقاء القطريين إلى جدة عبر مطار الأحساء الدولي.

وقال في بيان أمس، إن الأمر الملكي الكريم المتعلق باستضافته لكل القطريين الراغبين بأداء مناسك الحج لهذا العام ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة يؤكد حرصه على تسهيل أداء مناسك الحج للمسلمين كافة، كما يجسد عمق علاقات الأخوة التي تجمع شعوب البلدين عبر التاريخ.

ورفع الجفري شكره لخادم الحرمين الشريفين ونائبه على التوجيهات التي تأتي امتدادا لما تبذله القيادة وكل قطاعاتها من تسخير للجهود والإمكانات لخدمة ضيوف الرحمن وتوفير جميع وسائل الرعاية لهم منذ لحظة قدومهم إلى المملكة لكي يستطيعوا تأدية مناسكهم بكل يسر وراحة وأمن واطمئنان.