أحلام الزعيم - الرياض

انفردت مدينة الدمام بارتفاع أسعار إيجار المساكن بنسبة وصلت إلى 17.9%، في الوقت الذي انخفضت الإيجارات في الرياض وجدة والمدينة المنورة والطائف، بينما حافظت أسعار إيجارات مكة المكرمة على ثباتها دون تغير في يونيو 2017، بحسب النشرة الدورية لوزارة الإسكان.

وحظيت الرياض على الانخفاض الأكبر بين المدن الكبرى، إذ تراجعت تكلفة إيجارات المساكن فيها بنسبة 3.5%، بينما انخفضت فيها أسعار المياه والخدمات المتصلة بالسكن بنسبة 2.6%، في المقابل ارتفعت بها أسعار صيانة وإصلاح المساكن 0.8%.

وأوضحت نشرة وزارة الإسكان أن الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة سجل ارتفاعا طفيفا خلال يونيو 2017 مقارنة بمايو من نفس العام بنسبة 0.9%، وأن الأرقام القياسية المرتبطة بقطاع الإسكان كتكلفة خدمات الصيانة والإصلاح وتكلفة الإيجار كانت الأقل في ارتفاع الرقم القياسي لتكلفة المعيشة.

تراجع تكاليف الإصلاح

وبحسب البيانات، فإن المؤشر العام لإيجار المساكن خلال يونيو2017 شهد ارتفاعا مقارنة بمايو من العام نفسه على مستوى السعودية، فيما شهد الرقم القياسي المرتبط بتكاليف صيانة وإصلاح المسكن على مستوى السعودية تراجعا طفيفا بالمقارنة بمايو، وذلك بسبب انخفاض مؤشر تكاليف خدمات وإصلاح المسكن بنسبة 0.6% بعدما بلغ هذا المؤشر أعلى مستوى له بمايو 2017.

واستقرت تكاليف التزود بالمياه الصالحة للشرب والخدمات الأخرى المتصلة بالسكن للشهر الثالث على التوالي منذ أبريل الماضي.

تكلفة السكن بالرياض تنخفض

وفيما بلغ ارتفاع تكاليف السكن والخدمات المتصلة بالمسكن بنسبة 13.6% بالدمام، انخفض هذا النوع من التكاليف في مختلف المدن الست الرئيسية التي قارنتها النشرة، إذ بلغت نسبة التراجع في الرياض 2.6% في هذا النوع من التكاليف تحديدا.

وتسبب انخفاض تكلفة الإيجار التي بلغت أقصاها في الرياض بنسبة 3.5% الرقم القياسي لتكاليف السكن خلال يونيو، غير أن هذا المؤشر لم ينخفض بشكل كبير في جدة والطائف خلال يونيو بسبب التراجع الذي شهدته هذه المدن في مايو الماضي.

جدة الأعلى بصيانة المساكن

في سياق متصل، تلفت النشرة إلى أن التباين في تكاليف الإيجارات السكنية بين المدن الست قابله تبيان آخر في تكلفة صيانة وإصلاح المسكن.

وهو المؤشر المرتبط بشكل وثيق في أسعار مواد البناء والخدمات والصيانة وتحسين جودة المسكن.

ويشير المؤشر الحالي إلى تراجع طفيف في تكلفة صيانة وإصلاح المساكن في مكة والدمام دون غيرها من المدن، بينما بلغ هذا المؤشر أكبر ارتفاع له في مدينة جدة بنسبة 2.4%.

وحافظت تكلفة المياه والخدمات المتصلة بالسكن على استقرارها الممتد من 6 أشهر في مختلف المدن السعودية لتكون المدينتين المقدستين الوحيدتين بين المدن السعودية اللتين حافظتا على الأرقام القياسية المرتبطة بالخدمات المتصلة بالسكن وإيجارات المساكن بشكل مستقر خلال شهرين متتاليين، مايو ويونيو 2017.