استقبل أمير منطقة الحدود الشمالية فيصل بن خالد بن سلطان في مقر الإمارة أمس أعضاء مجلس شباب المنطقة.

وأعرب خلال اللقاء عن سعادته بلقاء أبنائه من شباب المنطقة الذين حضروا ليرسموا مستقبل منطقتهم مسلحين بالعلم والمعرفة، آملا أنهم سيكونون الرافد الحقيقي بأفكارهم النيرة وإضافة فعلية لمجلس المنطقة، حيث يمثلون جميع محافظات المنطقة.

وقال الأمير فيصل بن خالد «إن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد تولي كل الاهتمام بالشباب وتحقيق طموحاتهم إيمانا منها بأن الشباب هم عماد المستقبل».

وتابع، «أنتم الأقرب من واقع الشباب وتستطيعون أن توصلوا هموم الشباب بشكل أفضل، متمنيا أن يكون المجلس حاضنة فعلية للخروج بحلول لكل مشكلة تواجه الشباب، مشددا على أن شباب المنطقة سيسعون إلى الرقي بمحافظاتها دون تمييز واحدة عن أخرى، معبرا عن فخره واعتزازه بشباب الوطن».