قضى طالب الطيران السعودي محمد العنزي - 27 عاما - أمس إثر تحطم طائرة بولاية فلوريدا الأمريكية هو ومدربه.

وأعلنت السلطات الأمريكية عن الحادث عبر مواقعها الرسمية من ضمنها Federal Aviation Adminisration وخفر السواحل USCG Southeast الذي أشار إلى أنه تلقى البلاغ عند الـ 11:30 صباح الخميس.

وذكر نائب رئيس النادي السعودي بجامعة Embry-riddle زياد دغريري هاتفيا لـ"مكة" أن الطالب كان يدرس في أكاديمية sunrise flight academy وحاصل على رخصتي طيران ولم يتبق له سوى القليل للحصول على الرخصة الثالثة " رخصة الطيران التجاري" ليتخرج من الأكاديمية، إلا أنه توفي مع مدربه أثناء تحليقه بالطائرة.

وأوضح سلطان العسيري زميل المتوفى أن السلطات الأمريكية المختصة وجدت الطائرة المنكوبة وهي من طراز PA-44 بمحركين عند الـ 30 :10 صباح الجمعة، وجرى التأكد من وفاة العنزي عند الواحدة ظهرا، في حين ينتظر ذووه موافقة الطب الشرعي لنقل الجثمان ودفنه في مدينة الرياض، مشيرا إلى أن العنزي كان يعمل مع إحدى الشركات في المملكة، وسافر إلى أمريكا نهاية عام 2014 ليتدرب على الطيران ويحصل على الرخص اللازمة، وهو متزوج ولديه ابنة تبلغ من العمر 3 سنوات.

يشار إلى أن التحقيقات لا تزال مستمرة من قبل السلطات الأمريكية لمعرفة سبب وملابسات الحادث، كما أن الأكاديمية اجتمعت الجمعة مع طلابها وألغت جميع الرحلات حتى إشعار آخر.