عقدت هيئة المستشارين بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي لقاء «مجلس الرئاسة التحاوري الخامس» لموظفيها تحت عنوان (الخدمات المقدمة بموسم الحج وسبل تعزيزها)، وذلك بحضور رئيس الهيئة محمد العساف.

وفي بداية اللقاء تمت مناقشة بعض الأفكار التطويرية للخدمات المقدمة في المسجد الحرام وطرح بعض السلبيات والاستفادة منها لمعالجتها في موسم الحج وتعزيز الكثير من الإيجابيات، التي من شأنها تطوير العمل.

وأوضح رئيس هيئة المستشارين محمد العساف أن الهيئة تطمح من خلال هذه اللقاءات إلى تصحيح المسار الوظيفي للموظفين وتحسين طرق الاختيار وتحديد ميولهم وأفكارهم التطويرية، مبينا أن كل ما يدار في هذه اللقاءات من اقتراحات ومشورات من خلال حضور هذه النخبة من الشباب يوضع في عين الاعتبار، وستتم مناقشة هذه الأطروحات لتتناسب مع تحسين الرؤية.

وأكد أن عقد هذا المجلس يأتي رغبة من الرئاسة في الاستفادة من آراء الطاقات الشابة في المستقبل إداريا وميدانيا، مشددا على استثمار العقول النيرة والمبادرات البناءة من الموظفين، مضيفا أن هذه اللقاءات تقدم العديد من المقترحات والآراء في تحسين الخدمات المقدمة للزوار والحجاج.

وأوضح وكيل إدارة التطوير أحمد الوذيناني أن الحوار يتحدث عن أبرز الخدمات المقدمة خلال موسم الحج وطرق تطويرها وتحسينها، والوصول إلى السبل التي ترفع مستوى الجودة بها، حيث نوقشت هذه المحاور من خلال طرح الأفكار والعصف الذهني والمقترحات لدى الموظفين تجاه كل محور.

وفي ختام اللقاء كرم رئيس هيئة المستشارين الموظفين المشاركين في اللقاء.