لأول مرة يتمكن سكان منطقة تبوك والمناطق الشمالية من إجراء عمليات العيون الدقيقة دون الاضطرار للسفر إلى خارج المملكة أو مستشفيات الرياض وجدة. حيث نجح استشاري العيون وجراحة الشبكية والليزر الدكتور عزيز البلوي، الذي باشر عمله أخيرا في مستشفى الملك فهد التخصصي بتبوك، في إجراء أول عملية عيون بالمنطقة لمريض ستيني كان يعاني من نزيف مزمن بالسائل الزجاجي في شبكية العين اليمنى، عبر تقنية جديدة لا تستخدم الخياطة.

وأوضح رئيس قسم العيون والمدير الطبي لمستشفى الملك فهد التخصصي الدكتور فهد المرشد أن العملية تعد الأولى من نوعها في منطقة تبوك والمنطقة الشمالية، مشيرا إلى أن قسم العيون أحد الأقسام التي بدأ العمل فيها بعد افتتاح المستشفى، وجهز بالمعدات الطبية الحديثة.

يذكر أن الدكتور البلوي الذي كان يشغل منصب المدير الطبي ونائب مدير مستشفى العيون بجدة، كان قد أنشأ وحدة جراحة الشبكية في مستشفى العيون بجدة كأول وحدة على مستوى المنطقة الغربية، قبل أن ينتقل إلى العمل في منطقة تبوك.