توج خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أمس فريق الهلال بكأس الملك عقب فوزه على الأهلي 3-2، وذلك في المباراة الختامية للبطولة والموسم الكروي الرياضي التي جرت بملعب مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الرياضية بجدة.

ولدى وصول خادم الحرمين الشريفين الملعب يرافقه الأمير سعود بن سلمان، كان في استقباله، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل، والأمير خالد بن سعد، وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف، ومحافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد، والأمير تركي بن محمد، ونائب أمير منطقة مكة المكرمة عبدالله بن بندر، ووكيل إمارة منطقة مكة المكرمة المساعد للحقوق الأمير فيصل بن محمد، والأمير فهد بن جلوي، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة محمد آل الشيخ، ورئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم عادل عزت.

وفور وصول خادم الحرمين الشريفين إلى المنصة الرئيسة لملعب الجوهرة، قوبل بترحيب كبير من قبل جماهير الفريقين، فيما بادلهم ـ حفظه الله ـ التحية ملوحا بيده الكريمة، ثم عزف السلام الملكي.

دخول سريع

دخل الهلال سريعا في أجواء المباراة، بعدما ارتطمت كرة البرازيلي إدواردو بالقائم (6)، وفي الدقيقة (13) تصدى المسيليم لتسديدة عمر خريبين، رد الأهلي جاء سريعا بعدما أضاع عبدالفتاح عسيري فرصة تسجيل هدف عندما انفرد بالمرمى، إلا أن عبدالله المعيوف تصدى لكرته (16).

تقدم وتعادل

وضع السوري عمر خريبين فريقه في المقدمة (28) بعدما استغل كرة مرتدة من ياسر المسيليم تابعها برأسه داخل الشباك، وفي الدقيقة (44) عادل معتز هوساوي الكفة للأهلي بضربة رأسية مستغلا عرضية تيسير الجاسم لينتهي الشوط إيجابيا بهدف لمثله.

شوط هلالي

فرض الهلال سيطرته شبه الكاملة على الشوط الثاني رغم أن مدرب الأهلي كريستيان جروس زج بهداف الفريق عمر السومة لزيادة الفاعلية الهجومية وإيقاف دعم الدفاع الهلالي للمقدمة، في المقابل دفع مدرب الهلال رامون دياز بنواف العابد.

ونتيجة سيطرته الميدانية، تقدم الهلال مجددا عن طريق محمد جحفلي (77)، كما سجل البرازيلي إدواردو هدفا ثالثا (90) من هجمة مرتدة منظمة.

وفي الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع، احتسب الحكم ضربة جزاء للأهلي انبرى لها عمر السومة بنجاح مسجلا الهدف الثاني للأهلي (94).