عرض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نشر نص مكتوب لما جرى خلال اللقاء الذي عقد الأسبوع الماضي بين الرئيس الأمريكي دونالد ترمب ووزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف.

وأكد بوتين أن ترمب لم يكشف أي أسرار للافروف خلال اجتماع في واشنطن الأسبوع الماضي، وأن بإمكانه إثبات ذلك.

وأضاف بوتين في مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الإيطالي باولو جنتيلوني في سوتشي أمس أن لافروف لم ينقل ما وصفه بأنه ليس سرا إلى مسامعه، متابعا أن روسيا مستعدة لتقديم محضر اجتماع ترمب مع لافروف للمشرعين الأمريكيين إذا كان ذلك من شأنه طمأنتهم.

وكان ترمب أكد أن لديه «حقا مطلقا» في مشاركة بعض «الحقائق» مع روسيا، وكتب على تويتر: بصفتي رئيسا رغبت في أن أتشارك مع روسيا (في اجتماع معلن في البيت الأبيض)، وهو حق مطلق لي، حقائق تتعلق بالإرهاب وسلامة الطيران والأوضاع الإنسانية.

وأضاف «أريد من روسيا أن تكثف بصورة كبيرة حربها ضد تنظيم داعش والإرهاب».

جاء ذلك، بعد أن اتهم مسؤولان أمريكيان ترمب بالكشف عن معلومات سرية للغاية لوزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف تتعلق بتنظيم داعش.