يرعى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم المباراة النهائية على كأسه والتي تجمع الأهلي بالهلال على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة (الجوهرة).
وفي آخر مواجهة بين الفريقين في الدوري، نشب صراع بين الناديين على لقب الملكي، أخذ حيزا كبيرا في الوسط الرياضي.

ويقاتل الأهلي حامل اللقب لإنقاذ موسمه من خلال تحقيق البطولة بعد أن فشل في الاحتفاظ بلقبه بطلا لدوري جميل وحل وصيفا للهلال، وكذلك بعد أن فشل في الفوز بكأس ولي العهد عقب خروجه على يد نده التقليدي الاتحاد من نصف النهائي.

في المقابل، يتطلع الهلال إلى تحقيق الثنائية وضم البطولة إلى لقب الدوري الذي أعاده إلى خزائنه بعد غياب نحو خمس سنوات، كما يخطط إلى استثمار الحالة النفسية الجيدة نتيجة الاستقرار العناصري والفني وقبلهما الإداري.

تقليب سجلات الفريقين

1 فوز الأهلي اليوم يؤهله لملاقاة الهلال بكأس السوبر، فيما تعني خسارته منح الفرصة للاتحاد بصفته بطلا لكأس ولي العهد
2 للمرة الثالثة يواجه الهلال الأهلي بالنهائي، ففي المرتين السابقتين فاز الأهلي 3-1 عام 1977، فيما فاز الهلال 4-0 عام 1984
3 يعد الفريق الأهلاوي الأكثر تحقيقا لبطولة كأس الملك بـ13 لقبا، فيما حقق الهلال 7 ألقاب فقط
4 مواجهة اليوم هي الرابعة بين الفريقين هذا الموسم، حيث فاز الأهلي بالترجيح في كأس السوبر، وتفوق الهلال 2-1 في الدور الأول للدوري، ثم تعادلا سلبا في الدور الثاني
5 تراهن جماهير الفريقين على السوريين عمر السومة، وعمر خريبين، علما أن لقاء اليوم هو الثاني بينهما، حيث تقابلا في الدور الثاني بدوري جميل بالرياض دون أن يهزا الشباك
6 يسعى الهلال لكسر عقدة الجمع بين الدوري وكأس الملك بعد 3 محاولات في1977 عندما خسر أمام الأهلي، و1985 عندما خسر أمام الاتفاق، و2010 عندما خسر أمام الاتحاد
7 يحمل نهائي اليوم الرقم 12 بين الفريقين في مختلف البطولات، حيث فاز الهلال 8 مرات مقابل 3 للأهلي
8 نجح الأهلي في الجمع بين بطولتي الدوري والكأس مرتين، آخرهما ثنائية الموسم الماضي
9 وصل الأهلي للنهائي بعد فوزه على الشعلة والقادسية ووج والفيصلي
10 تأهل الهلال للنهائي بعد فوزه على القيصومة والوحدة والنصر والتعاون