فيما يتزايد انتشار الهجمات الالكترونية أو السيبرانية أخيرا، يواجه العالم حاليا قراصنة يطالبون المستهدفين بفدية مقابل فك «التشفير» عن بيانات أجهزتهم. وجمع موقع Super Fast أبرز 8 هجمات الكترونية تعرض لها العالم:

Google China 2009
واجهت قوقل الصينية سلسلة هجمات الكترونية عرفت باسمOperation Aurora الذي سرق الملكية الفكرية من الشركة. واستهدف الهجوم الذي نفذه شركاء لشركة بايدو (منافس قوقل في الصين) 30 شركة أخرى. وجاءت الاختراقات من خلال متصفح انترنت إكسبلورر، مما جعل الحكومات الألمانية والفرنسية والأسترالية توصي باستخدام متصفحات بديلة.

PlayStation Network 2011
أثر هجوم على خدمة البلايستيشن أونلاين حيث تم تسجيل 77 مليون حساب جديد خلال 23 يوما وسرقة تفاصيل بطاقات الائتمان، مما جعل شركة سوني تواجه غرامة قدرها ربع مليون جنيه إسترليني من قبل مكتب مفوضي الإعلام البريطاني بسبب التدابير الأمنية السيئة. وأكدت سوني أن تكاليف الانقطاع خلال 23 يوما بلغت 140 مليون جنيه إسترليني.

2012 – Heartbleed 2014
رغم أنه كان مجرد خطأ كتب في OpenSSL، إلا أنه سمح للقراصنة بإنشاء بوابة في قواعد البيانات، وأثر على نحو 17% من المواقع الالكترونية، حيث تمكن القراصنة من زرع بوابة للوصول إلى المحادثات الخاصة دون علم المستخدمين. وبقي الخلل لمدة عامين قبل أن تكشفه Google Security في 2014.

2012 – Yahoo 2014
أعلنت شركة ياهو عن سرقة بيانات نحو 500 مليون حساب من قبل القراصنة. وأفصحت الشركة عن الهجوم بعد مرور عامين، وحثت المستخدمين على تغيير كلمات المرور الخاصة بهم. وشملت البيانات المسروقة كلمات السر والأرقام والمعلومات الشخصية، ولكن لا توجد بيانات لبطاقات الائتمان.

2016 الانتخابات الفلبينية
واجهت الفلبين خلال أبريل هجمات الكترونية لم تحظ بكثير من الاهتمام، حيث فقد جميع الناخبين في الانتخابات الفلبينية الذين يقدر عددهم بنحو 55 مليون شخص بعض المعلومات الشخصية نتيجة لاختراق قاعدة البيانات، ومن ثم نشر تلك المعلومات على الانترنت من قبل مجموعة أطلقت على نفسها «مجهولي الفلبين»