أعادت وزارة الخدمة المدنية عددا من طلبات الترقية للوظائف في المراتب 11، 12، 13، العائدة لبعض الأمانات التابعة لوزارة الشؤون البلدية والقروية، وذلك بسبب عدم تفعيل تلك الأمانات لمشروع رصد وقوعات الوظيفة العامة (توثيق)، الذي يتيح للجهات الحكومية رصد الوقوعات الكترونيا.

ووفق معلومات لـ «مكة» فإن وزارة الشؤون البلدية والقروية بعثت بكتاب لأماناتها بضرورة تفعيل مشروع رصد وقوعات الوظيفة العامة (توثيق)، الممنوح للمختصين في الأمانات والبلديات، من خلال اسم مستخدم وكلمة مرور خاصة، وذلك بعد ما لاحظت الوزارة عدم تفعيل بعض الأمانات لهذا المشروع، خاصة فيما يتعلق بتوثيق الوقوعات الخاصة بالوظائف الواقعة بالمراتب (11، 12، 13).

وأوضحت وزارة الشؤون البلدية والقروية إعادة عدد من طلبات الترقية لتلك الوظائف من قبل وزارة الخدمة المدنية، بسبب عدم تسجيل الأمانات لها عن طريق نظام توثيق، مشددة على أماناتها بالتأكيد على الجهات التابعة لها بضرورة تفعيل ذلك النظام، وعدم الرفع للوزارة عن أي حالة ترقية للوظائف العليا إلا بعد التأكد من شغور الوظيفة المراد الترشيح عليها بسجلات وزارة الخدمة المدنية عن طريق برنامج توثيق.

ونوهت المعلومات إلى أن وزارة الشؤون البلدية والقروية أكدت على أماناتها بأنه لن ينظر في أي طلب ترقية لا يوجد ضمن مسوغاته ما يفيد توثيق الوظيفة في ذلك البرنامج.

وأطلقت الوزارة في وقت سابق عددا من الخدمات الالكترونية ومنها (سيرتي، وتدقيق، وتوثيق)، بالاعتماد على قرارات مجلس الوزراء لتفعيل التعاملات الالكترونية في الجهات الحكومية، وحرصت الوزارة على تأصيل مبدأ الشفافية وتكامل بيانات الموظفين وتطابقها مع سجلاتهم لدى الوزارة.

فيما تعنى خدمة رصد الوقوعات (توثيق) بتسجيل الوقوعات الخاصة بموظفي الدولة، والمصنفة بـ11 واقعة متاحة حاليا للجهات الحكومية، كما تشمل خدمات (توثيق) تعيين، وتعاقد، ونقل، وترقية وإنهاء خدمة، إضافة إلى إنهاء عقد وإلغاء قرار وتمديد خدمة وتفعيل التعاملات الالكترونية مع الجهات الحكومية، وتكاملها مع نظام الوظيفة العامة وغيرها من الأنظمة.