أوضح الاستشاري المتخصص في أمراض الجهاز التنفسي لدى الأطفال الدكتور رانجان سوري بمناسبة اليوم العالمي الربو، الذي حدد بأول ثلاثاء في مايو، أن الربو أحد الأمراض المزمنة الشائعة لدى الأطفال، وما زال معدل انتشاره يزداد بشكل ملحوظ، وطالب بضرورة توعية الآباء والأمهات في السعودية أبناءهم بهذا المرض وأعراضه.

وأظهرت دراسة محلية للمراهقين أجرتها الجمعية السعودية لطب وجراحة الصدر أن 25% من المستطلعين يعانون من أزيز مزمن، وأن نحو 20% منهم مرضى بالربو، وفق تشخيص الأطباء.

وقال سوري «على الآباء تعليم أطفالهم المصابين بالربو الإجراءات الصحيحة للسيطرة عليه والحد من أعراضه.

والطريقة الصحيحة لفعل ذلك هي الحرص على أن يوضع لكل طفل يعاني من الربو خطة عمل تناسبه وتحدد له مواعيد تناول أدوية الربو، والتدابير التي يجب اتباعها إذا ساءت حالته، وما يجب فعله في حالات الطوارئ».

وأضاف: من الضروري أن يعرف الأطفال المرضى كيف يطلبون المساعدة من شخص بالغ، وكذلك يجب أن يعرف المسؤولون عن رعاية أولئك الأطفال أساسيات الربو، كي يتداركوا الحالة قبل تفاقمها.

نصائح لإنشاء مكان آمن لمرضى الربو في المنزل
- حافظ على الغرف مهواة جيدا، خاصة إذا كان أثاثك جديدا
- نظف المنزل جيدا للتخلص من الغبار
- تجنب المنظفات المرشوشة واستخدم بدلا منها المنظفات الصلبة أو السائلة
- تجنب المنتجات المعطرة
- استخدم مصفيا للھواء
- احرص على تهوية المنزل جيدا