لاقى إعلان الرئيس الحالي لمجلس إدارة نادي التعاون محمد القاسم رغبته في الترشح لرئاسة النادي أربع سنوات مقبلة قبول جميع التعاونيين، من مجلس تنفيذي وأعضاء شرف.
وتنتهي فترة القاسم بنهاية الموسم الحالي.

كما قوبل القاسم بترحيب كبير من قبل جماهير سكري القصيم التي أطلقت وسما في تويتر بعنوان #مطلب_جماهيري_بقاء_القاسم_رئيسا، رغبة منها بمواصلة النجاحات التي تحققت في عهده حتى أطلق عليه لقب الذهبي في التعاون.

كما أعلن المجلس التنفيذي دعمه وتزكيته للقاسم في الجمعية العمومية، مع التعهد بتقديم الدعم الكامل لإدارته في المرحلة الجديدة.

لماذا يحظى القاسم بترحيب التعاونيين؟
1 الرغبة في استقرار العمل الإداري خلال المرحلة المقبلة
2 رسم المجلس التنفيذي خطة عمل لسنوات مقبلة تتماشى مع رئاسة القاسم
3 امتلاك القاسم كاريزما منحته قبولا كبيرا وسط الجماهير
4 متحدث جيد ومقنع ويجيد الدفاع عن حقوق النادي دون الإساءة للمنافسين
5 نجاحه مع المجلس التنفيذي في إتمام صفقات ناجحة للفريق الكروي
6 تحقيقه إنجازات تاريخية بينها حلول الفريق خامسا بالدوري للمرة الأولى في 2014
7 قيادته الفريق إلى المركز الرابع في الدوري للمرة الأولى في تاريخ النادي عام 2016
8 تأهل الفريق للعب بدوري أبطال آسيا للموسم الحالي للمرة الأولى
9 وصول الفريق إلى نصف نهائي كأس الملك 2015