فقست 10 بيضات رقد عليها الفنان الفرنسي أبراهام بوانشيفال لمدة أسبوع داخل صخرة، وأسبوعين داخل تمثال على شكل دب.

وبدأ بوانشيفال أحدث مشاريعه في أواخر مارس بمحاكاة دجاجة، حيث رقد على نحو عشر بيضات داخل حاوية زجاجية، مستخدما حرارة جسده حتى يتم الفقس داخل متحف بالي دو طوكيو للفن المعاصر بباريس.

ولدى بدء التجربة توقع بوانشيفال أن تستغرق المحاولة بين 21 و26 يوما، وفقست أول بيضة أمس الأول، وقالت متحدثة باسم المتحف أمس إن تسع بيضات فقست، وإن الأفراخ نقلت إلى مزرعة.