دعا الرئيس اليمني عبدربه هادي أمس الشعب إلى الالتحام بالجيش لقتال ميليشيات الحوثي وصالح لإنهاء الانقلاب، وذلك خلال لقائه شخصيات اجتماعية يمنية ومشايخ وأعيان بالرياض.

ووجه هادي 4 رسائل في اللقاء، الأولى للشعب اليمني، والثانية للتحالف العربي، والثالثة للشهداء، والرابعة للمجتمع الدولي.

وقال في رسالته إلى التحالف العربي الأصيل، تحالف العز والكرامة والنصرة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ملك الحزم والعزم وإخوته قادة دول التحالف «لقد قدمتم أغلى ما تملكون، وهم خيرة شبابكم، واختلطت دماؤهم بدماء خيرة شبابنا لأجل الحفاظ على منبع واصل العروبة. ولا يمكن أن ينسى الشعب اليمني ذلك. كما لا يمكن أن ينسى الكلمات الصادقة والمخلصة التي قالها أمير الشباب العربي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان أمام جمع من مشايخ وأعيان اليمن، وجسد فيها عمق الترابط ووحدة المصير، والإصرار على تحقيق أهداف الحزم والأمل بألا يكون اليمن فريسة لإيران وأدواتها. وأقول له شكرا لك على أفعالك قبل كلماتك، فلقد أثبت أننا أمام جيل عربي أصيل قادر على أن يدافع عن كل شبر من أرض العرب».

من جهة أخرى وزع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس سلالا غذائية في مديرية نهم بمحافظة صنعاء، شملت مناطق المعراضة، وملح، وقرود، ونقيل الفرضة، ومفرق الجوف، من خلال الشركاء المحليين. ويأتي هذا التوزيع امتدادا لأكثر من 123 مشروعا نفذها المركز في جميع محافظات اليمن بمشاركة 81 شريكا أمميا وإقليميا.