هناك من يخطط لرحلاته وسفراته بدقة وعناية، وهناك من يفضل الاستكشاف والمغامرة، فيضع الخطة الرئيسة ويترك ما تبقى من خطة السفر لمفاجآت الطريق.

وينقسم المسافرون إلى قسمين: السائح والرحال. وعلى الرغم من أن كلا النوعين يرغب بالتنقل حول العالم والاطلاع على العجائب، إلا أنهما يختلفان في مواصفات أخرى، وذلك حسبما ذكر موقع Traveller24:

صفات السائح:
1 الدهشة: يواصل السائح رحلته للسعي وراء اكتساب الخبرات وتعلم أمور حديثة، فكل شيء عن الرحلة منظم في مسار ومتبع بدقة لتحقيق الاستفادة كل يوم.
2 العودة للمنزل: في نهاية اليوم يدرك السائح إلى أين حقا ينتمي، فكما يقال "المنزل هو حيثما قلبك يكون" ويعلم حقيقة أن الرحلة ستنتهي وقريبا بإمكانه الاستلقاء على سريره، واستخدام دورات المياه الخاصة، وينتابه الحنين إلى وطنه على مر الأوقات. إن من أولويات السائح الراحة فيفضل الإقامة في فندق مريح.
3 تتبع الخرائط والالتزام بالخط: لا يجرؤ السائح على الاستمرار في رحلة لا يعرف كل تفاصيلها، ويفضل اتباع جدول، وكل نشاط مؤقت ومحدد فقط ليتأكد أن كل شيء وفق الخطة.
4 يلتقط السائح الصور دون توقف لتأمل جمال الأماكن واقتناص مثالي لإشباع الذاكرة.
5 الحفاظ على الصحة: ببساطة عليه أن يكون مرتاحا ولا يعكر مزاجه، فكل الرحلات والإجازات يجب أن تكون ممتعة، فلا يفرض على نفسه أمورا لا تسعده فقط لإرضاء الآخرين.

نصائح للسائح:
1 إذا كنت من الأشخاص الذين يجمعون جميع صور رحلاتهم، استمر واقض وقتك الممتع في التقاط كل الصور.
2 خطط لكل يوم في رحلتك، وتأكد أن يومك جيد، ولا تدع أي شخص يغير ما تشعر به.

صفات الرحال:
1 التغيير المستمر: لا يتبع الرحال أي خطة، فما يريده هو أن يضل بين الطرق غير المألوفة، يواصل اكتشاف المطاعم والمعالم وأماكن حديثة لم يسبق له معرفتها، وابتكار مساره الخاص.
2 عدم الاستقرار: يشعر الرحال كما أنه في منزله في أي مكان يضع فيه قدميه أو يريح رأسه، يعد العالم بأكمله منزلا له ولكنه ليس مكانا مستقرا.
3 الخبرة: يقيم الرحال في أي مكان يتسع له، فيعتقد أنه بدلا من صرف النقود على تلك الفنادق الأنيقة بإمكانه أن ينفقها كميزانية إضافية لرحلات أخرى.
4 يسير الرحال بخفة، ويسعى إلى أن يتيه بين الطرقات حتى يمتلك الخبرات أكثر فأكثر، ولا يحتاج لأجهزة تحديد المواقع لأنه سيجد الطريق بمجرد استمراره، وسيترك خطواته تدهشه.
5 يلتقط الرحال كل ما يراه، فيقضي معظم وقته في محاولة إيجاد الإضاءة او الزاوية المثالية في سبيل التمتع بالجمال.
6 المخاطر: يحب أن يكون الرحال محيطا بالمواقع، ويتطلع لخوض التجارب على قدر استطاعته محاولا تجربة أمور جديدة، وتناول أطباق غير معتادة، والسير في طرق لم يسبق له عبورها.

نصائح للرحال:
1 طور رحلتك، وشاركها بالمواقع، وتعلم منها بقدر الاستطاعة.
2 تحدث عن قصص رحلتك التاريخية والحضارية في نهاية يومك، فإنك لن تكتسب الخبرة فقط وإنما أيضا ستكسب أصدقاء جددا.
3 جرب أن تكتب رحلتك.