حافظ فريق النصر على وصافة دوري عبداللطيف جميل بعد أن خطف مهاجمه البديل حسن الراهب هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة من المباراة التي جمعت النصر بالاتحاد ضمن مواجهات الجولة 22.

بدأت المباراة هادئة وسط حضور جماهيري ضعيف، خاصة من الجانب النصراوي، حيث استحوذ النصر على مجريات اللعب في ربع ساعة الأول، لكن دون خطورة، وفي الدقيقة 15 سدد مهاجم الاتحاد عكايشي كرة قوية في أحضان وليد عبدالله، ليرد لاعب النصر توماسوف بعدها بدقيقتين كأول ظهور نصراوي بتسديدة أبعدها ياسين حمزة عن مرماه، لتأتي الدقيقة 19 بالخبر السار لجماهير الاتحاد عندما سجل كهربا الهدف الأول في مرمى النصر، بعدها استمر السجال بين الفريقين حتى الدقيقة 30، عندما أهدر إيفان فرصة تعديل الكفة من جانب النصر، واستمر الضغط النصراوي ليسدد توماسوف كرة قوية تصدى لها فواز القرني لينتهي الشوط بتقدم الاتحاد.

هاجم النصر بحثا عن تسجيل هدف التعادل ولم تسنح له الفرصة إلا في الدقيقة 59 عندما أهدر توماسوف هدفا محققا تصدى له القرني، وواصل النصر استحواذه على مجريات اللعب لكن دون خطورة تذكر، ولكن البديل حسن الراهب كانت له كلمة عندما سجل هدف التعادل لفريقه في الدقيقة الأخيرة، ليعلن بعدها الحكم نهاية المباراة بالتعادل الإيجابي 1/‏‏1.