اضطر الحكم صالح الهذلول إلى إيقاف مباراة الفيصلي وضيفه العدالة أمس في الدقيقة 23 من الشوط الأول، وذلك بسبب الأمطار الغزيرة التي طمرت أرضية ملعب مدينة الملك سلمان بن عبدالعزيز الرياضية في المجمعة.

وأقيمت الدقائق المعدودة من المباراة في إطار مباريات الدور ربع النهائي لبطولة كأس خادم الحرمين الشريفين.
وحسب تصريح رئيس لجنة المسابقات في الاتحاد السعودي لكرة القدم خالد المقرن، فستستكمل المواجهة اليوم على الملعب ذاته، فيما ستتأخر نحو 25 دقيقة عن موعدها السابق بسبب استضافة الملعب مباراة الفيحاء والقيصومة ضمن دوري أندية الدرجة الأولى.

توقفات المباراة
• سبق المباراة هطول أمطار، إلا أن الحكم الدولي صالح الهذلول رأى عدم تأثيرها على اللعب.
• توقف اللقاء بسبب زيادة هطول الأمطار والرياح في الدقيقة 21.
• استأنف الهذلول المباراة عقب اختباره الأرضية بتمرير الكرة.
• أوقف الحكم المباراة بعد دقيقتين وأعلن إنهاءها.
• عاد الحكم مرة أخرى ليمنح إدارة الملعب فرصة تصريف المياه.
• قرر أخيرا إنهاء المباراة ومن ثم استكمالها بقرار من لجنة المسابقات.

قرارات لجنة المسابقات
• تجري المباراة في الساعة الـ 07:20 مساء.
• تبدأ من الدقيقة 23 وهو التوقيت الذي توقفت عنده.
• يحتسب العدالة متقدما بهدف محمد المهنا حسب نتيجة المباراة قبل توقفها.

رأي العدالة
أبدى رئيس نادي العدالة عبدالعزيز المضحي تذمره لقرار الحكم، مؤكدا أنه كان بالإمكان الاستمرار عقب توقف المباراة، مبينا أن فريقه سيتضرر من التأجيل، كما أنه سيرهق ميزانية النادي واستعداداته لمباراته في دوري الأولى الأسبوع المقبل.
وأضاف «كما أن الفريق يضم لاعبين هواة ويعملون في جهات مختلفة».

وجهة نظر الفيصلي
من جانبه، أيد إداري الفيصلي مدلج المدلج قرار الحكم صالح الهذلول وقال إن استمرار المباراة كان من شأنه أن يلحق الضرر بعدد من اللاعبين نتيجة سوء تصريف المياه في الملعب.