يعقد مسؤولون من الهيئة العامة للرياضة اجتماعا مع القائمين على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، لبحث حلول عملية للحد من التجاوزات الجماهيرية المتمثلة في رمي قوارير المياه والمشروبات الغازية وغيرها داخل أرضية الملعب.

وبحسب معلومات حصلت عليها «مكة» فإن الاجتماع سيعقد خلال الأيام المقبلة، وتم إعداد بعض الأفكار والحلول للحد من هذه الظاهرة، التي تكررت أكثر من مرة خلال الموسم الحالي، آخرها خلال مواجهة الكلاسيكو بين الاتحاد والهلال ضمن الجولة الـ20 لدوري جميل للمحترفين.

كما سيناقش الاجتماع تفعيل دور الكاميرات الموزعة على جنبات الملعب بشكل أكبر لرصد دقيق لجميع المخالفات، حتى لا يتفاقم الأمر، خاصة أن أرضية الملعب قريبة من المدرجات في ملعب الجوهرة لعدم وجود مضمار.

- وضع شبك حديدي لا يحجب الرؤية كما في الملاعب الألمانية
- منع اصطحاب العلب البلاستيكية إلى المدرجات
- نشر أفراد سريين بين الجماهير لرصد المخالفين
- تطبيق غرامات مالية فورية على المخالفين
- منع المخالفين من دخول الملاعب لفترات حسب نوع المخالفة
- تكثيف برامج التوعية للجماهير الحاضرة
- وضع جائزة تحفيزية للجمهور المثالي نهاية الموسم.