نظمت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في العاصمة المقدسة بالتعاون مع المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية (تكامل) بالهيئة أمس ورشة تدريبية لابتكار المشاريع السياحية الصغيرة وتسويقها.

وذكر مدير عام الهيئة في العاصمة المقدسة الدكتور فيصل الشريف أن الفرع ‏ يعمل على استقطاب أصحاب المبادرات الواعدة من الشباب والشابات في مكة المكرمة لتدريبهم ولتحفيزهم للاستثمار في القطاع السياحي الخصب والولاد للفرص الاستثمارية وخاصة في مجال المشاريع السياحية الصغيرة.

وأكد أن المملكة نجحت في جذب السياح من جميع دول العالم بما تتميز به من وجود بيئات سياحية ثرية ومتنوعة ومدن أثرية وتراثية ومقومات تحقق كل الأنماط السياحية.

ولفت إلى أن الورشة التدريبية حظيت بتواجد نحو 56 مشاركا ومشاركة من المهتمين بقطاع السياحة والاستثمار، حيث استعرضت محاور الورشة أنماط السياحة وطرق الاستثمار فيها، وشرحت دور المملكة في دعم الاستثمارات والمشاريع السياحية، تقديم نماذج لمشاريع سياحية صغيرة وطرق وآلية تطوير المشاريع الصغيرة.

أبرز مزايا تشجيع رواد المشاريع الصغيرة:
- دعم الارتقاء بقطاع الضيافة
- سينعكس على التنمية الاقتصادية
- يخلق روح المنافسة في تقديم العروض المبتكرة