أشاد مدير تعليم محافظة الطائف الدكتور محمد الشمراني بالجهود التي تبذلها إدارة التوجيه والإرشاد، والجهات الحكومية والأهلية، في التوعية بأضرار التدخين، والمخدرات، مبديا أسفه على ما يلحق بالشباب من آثار سلبية مترتبة على هذه الآفة القاتلة.

ونوه خلال افتتاحه معرض التوعية بأضرار التدخين والمخدرات في نادي المعلمين في الوسام، بحضور مساعده للشؤون التعليمية فهاد الذويبي، ومدير إدارة التوجيه والإرشاد الدكتور سالم الشهري، الذي انطلق الاثنين الماضي، على مسرح تعليم الطائف، وبتنظيم من إدارة التوجيه والإرشاد، بالدور الكبير للمرشدين الطلابيين من أجل توعية أبنائنا، مشيرا إلى أن دور التعليم في التوعية لمكافحة المخدرات والتدخين ليس موسميا في المعارض، بل العمل في ذلك يعد تكامليا بين قطاعات الدولة، لافتا إلى أن الشباب السعودي مستهدف ولا يمكن الإضرار به إلا من خلال هذه الآفة القاتلة، داعيا في ختام كلمته بالنصر المؤزر لجنودنا البواسل المرابطين على الحد الجنوبي، وأن يحفظ قادتنا، وبلادنا من كل سوء.

ويشارك في معرض التوعية بأضرار التدخين، والمخدرات، خمس جهات حكومية وأهلية، تشمل "التعليم، وقسم مكافحة المخدرات بالحرس الوطني، وإدارة مكافحة المخدرات، وجمعية كفى للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات، وبرنامج مكافحة التبغ".