عاد الهلال من رحلته إلى الإمارات بنقطة حصل عليها من تعادله أمس مع مضيفه الوحدة 2-2 في الجولة الثالثة لمباريات المجموعة الرابعة لدوري أبطال آسيا.

وأكمل الهلال اللقاء ناقصا لاعب خط وسطه نواف العابد بعد طرده بالبطاقة الحمراء في الدقيقة 60.

وبقي الهلال وصيفا في المجموعة خلف الريان الذي اعتلاها بفوزه على بير سبوليس الإيراني 3-1 أمس.

لم ينتظر الهلال طويلا حتى أحرز نجمه نواف العابد هدف الافتتاح بعد استغلاله عرضية مميزة من الظهير محمد البريك في الدقيقة الخامسة.

وواصل الهلال هجومه بحثا عن هدف ثان كاد أن يصل إليه عندما نفذ سلمان الفرج خطأ مباشرا بالقرب من حدود منطقة الجزاء، إلا أن العارضة كان لها رأي آخر.

وتصدى المعيوف ببراعة لتسديدة قوية من كرة ثابته نفذها المحترف المجري جوجاك.

وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، أحرز الهداف سيباستيان تيجالي تسجيل هدف التعادل للوحدة بتسديدة زاحفة.

وفي الشوط الثاني، بدا الوحدة أكثر انتعاشا فتقدم بهدف المجري جوجاك في الدقيقة 55 بعد تسديدة قوية غير مسارها ياسر الشهراني برأسه في مرمى المعيوف.

وتعرض اللاعب نواف العابد للطرد بعد حصوله على بطاقة صفراء ثانية في الدقيقة 60 نتيجة احتكاكه مع لاعب وحداوي، إلا أن النقص لم يثن الهلال عن البحث عن التعديل فكان له ما أراد عندما صنع المتألق محمد البريك الهدف الثاني أيضا، ولكن هذه المرة للسوري عمر خربين (69).

كما مارس الهلال ضغطا متواصلا على الوحدة رغم النقص، لكنه لم يستثمر الفرص السهلة التي تهيأت له، خاصة سالم الدوسري.