كثفت قوات الشرعية اليمنية المسنودة بمقاتلات التحالف العربي أمس عملياتها ضد مواقع ميليشيات الحوثي وصالح في جبهة نهم شرق صنعاء وفي تلال مديرية أرحب المطلة على مطار صنعاء الدولي الذي بات تحت مرمى نيران الشرعية.

وأكد المكتب الإعلامي للجيش اليمني أن قواته مسنودة بغطاء جوي من التحالف سيطرت أمس على مزيد من المواقع الحيوية بقرى مديرية أرحب، ومنها قرية عزلة بني حكم وعدد من الطرق الرابطة بين مديرية نهم وبني حشيش.

واعتقلت قوات الشرعية قائد كتيبة القناصين التابعة للميليشياتت المدعو «أبو محمد» في تبة القناصين شرق صنعاء.

وفي جبهة صعدة، سيطرت قوات الشرعية على سلسلة جبال العليب المطلة على مديرية كتاف والبقع بمحافظة صعدة معقل زعيم جماعة الحوثي، تمهيدا لاستكمال السيطرة على المديرية بالكامل.

وفي السياق، نجا قائد محور صعدة العميد عبيد بن حمد الأثلة، وقائد محور البقع الشيخ بسام المحضار من انفجار لغم أرضي زرعه الحوثيون بصعدة، بالتزامن مع تقدم الجيش الوطني والمقاومة شرق المحافظة.

أما في جبهة المضاربة بمحافظة لحج جنوب اليمن، فقتل 17 مسلحا من الميليشيات بكمين نصبته قوات الجيش والمقاومة في وادي النازود بمنطقة الأحيوق شرق كهبوب.

وأوضح قائد الجيش الوطني بجبهة المضاربة عبدربه المشولي في تصريح صحفي بأن الجيش الوطني والمقاومة الشعبية نصب كمينا محكما استدرجت به الميليشيات إلى وادي النازود قبل الانقضاض عليها من جميع الاتجاهات مما أدى لمصرع جميع المتمردين داخل الوادي.
وأشار المشولي إلى أن مواجهات هي الأعنف دارت قرب مفرق الأحيوق بالوازعية استخدمت فيها الأسلحة الرشاشة والثقيلة والخفيفة.