أبرمت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية مذكرة تفاهم مع وزارة الصحة والعمل والرفاه اليابانية في العاصمة اليابانية طوكيو اليوم للتعاون في مجالات العمل وتنمية الموارد البشرية، حيث وقعها من الجانب السعودي وزير العمل والتنمية الاجتماعية الدكتور علي الغفيص، فيما وقعها من الجانب الياباني وزير الصحة والعمل والرفاه ياسوهيسا شيوزاكي.

وتأتي مذكرة التفاهم على هامش زيارة خادم الحرمين الشريفين لليابان. من جهة أخرى، بحث وزير العمل والتنمية الاجتماعية مع نظيره الياباني عددا من الموضوعات المشتركة في مجال تنمية الموارد البشرية، خاصة ما يتعلق برفع مهارات وقدرات العاملين من الشباب من خلال التوسع في الشراكات الاستراتيجية بتشغيل معاهد مماثلة للمعاهد المشتركة التي سبق تشغيلها مع المعاهد اليابانية الالكترونية ومعاهد البلاستيك والسيارات وغيرها من البرامج والمبادرات التي تسهم في رفع كفاءة الداخلين لسوق العمل.

بنود المذكرة
- تقوية وتعزيز وتطوير التعاون بين البلدين في مجالات عدة متضمنة تبادل المعلومات والخبرات بين الوزارتين
- تنظيم برامج التدريب في مجال تفتيش العمل والصحة والسلامة المهنية
- تطوير خدمات التوظيف في سوق العمل وتدريب وتأهيل الشباب
- تشكيل لجنة فنية مختصة بين الوزارتين تعمل على تنفيذ البرامج والمبادرات المتفق عليها ووضع الخطط الزمنية لها.