أصيب 18 شخصا بإصابات بسيطة نتيجة جنوح قطار ركاب قرب الدمام بسبب سيول منقولة عند الواحدة من صباح اليوم.

وذكرت المؤسسة العامة للخطوط الحديدية في بيانها أن الأسباب الأولية لحادث قطار الركاب رقم (14) نتيجة انجراف جزء من الخط الحديدي عند الكيلو (10) قرب الدمام بسبب تعرضه لسيول شديدة منقولة بخلاف مجراها الطبيعي التي أدت إلى جنوح القطار عن الخط وانفصال العربات عن بعضها وانقلاب العربة رقم (5).

وقالت: إنه فور وقوع الحادث تم إعلان حالة الطوارئ وإبلاغ الجهات المختصة وفق الإجراءات المتبعة في هذا الشأن، وتشغيل القطار الاحتياطي لنقل جميع الركاب البالغ عددهم 193 راكبا، إضافة إلى طاقم الرحلة وعددهم 6، مشيرا إلى أنه عند وصول الركاب لمحطة الدمام تم تقديم الإسعافات الأولية للمصابين.
وأوضح رئيس المؤسسة المكلف الدكتور رميح الرميح أن الخط المتضرر أغلق في حينه، حيث باشرت المؤسسة صباح اليوم بإصلاح الأضرار التي تعرض لها الخط الحديدي والقطار تمهيدا لاستئناف الحركة بعد التحقق من سلامة وجاهزية الخط.

وأعربت المؤسسة عن أسفها الشديد لهذا الحادث واعتذارها لعملائها، مقدمة شكرها لجميع الجهات الأمنية والطبية التي باشرت الحادث مع فريق المؤسسة.