للوسم فائدة واحدة رغم اختلافها في كل برنامج، فالأمر في تويتر جاء مختلفا عن غيره، إذ إن الوسم جاء فيه على هيئة هاشتاق.

وقد أثبتت الدراسة في ذلك أن الوسم يعمل على زيادة عدد الرتويت في التغريدة التي تشتمل على وسم "هاشتاق". بعكس التغريدة التي لم يوضع فيها هاشتاق.

أما عن الوسم في برنامج انستقرام، فقد كان مختلفا تماما عما قبله.

إذ أن الأمر كان كلما زاد عدد الوسوم كلما زاد التفاعل في ذات الصورة.

المنشورات التي يزيد عددها على 11 وسما تحقق تفاعلا أكثر من غيرها.

والطريقة كانت في برنامج الفيس بوك بأنه كلما قل عدد الوسوم زاد التفاعل في الأمر نفسه.

فالمنشورات التي احتوت على وسم أو اثنين، يكون متوسط التفاعل فيها 593 لكل منشور.

بينما المنشورات التي احتوات على أكثر من 10 وسوم يكون التفاعل معها 188 لكل منشور.

يوفر الوسم فائدتين:
1
يسمح للأشخاص الذين يشاركونك الاهتمام بمتابعة ما تنشر حتى وإن كانوا خارج شبكتك.
2 يوسع إمكانية وصولك لأي شخص مهتم بتلك العبارة أو الكلمة.

الوسم في تويتر:
تحصل التغريدات الملحقة بوسم على تفاعل أكثر بمرتين من التغريدات التي بدون هاشتاق.
- 25% من التغريدات بلا وسم تتم إعادة تغريدها.
- 40% من التغريدات بوسم تتم إعادة تغريدها.

لا تضع أكثر من وسمين في التغريدة الواحدة لتلافي تقليص التفاعل مع التغريدة بمتوسط 17%.

الوسم على الانستقرام:
يعمل الوسم في الانستقرام بطريقة مختلفة عن تويتر، حيث يزيد التفاعل كلما زاد عدد الوسوم.

تحقق منشورات انستقرام ذات أكثر من 11 وسما تفاعلا أكثر من غيرها.

- 0 وسم
نسبة التفاعل 18% لكل ألف متابع
- 1 وسم
نسبة التفاعل 29% لكل ألف متابع
- وسمان
نسبة التفاعل 41% لكل ألف متابع
- 3 وسوم
نسبة التفاعل 39% لكل ألف متابع
- 4 وسوم
نسبة التفاعل 31% لكل ألف متابع
- 5 وسوم
نسبة التفاعل 43% لكل ألف متابع
- 6 وسوم
نسبة التفاعل 33% لكل ألف متابع
- 7 وسوم
نسبة التفاعل 30% لكل ألف متابع
- 8 وسوم
نسبة التفاعل 39.5% لكل ألف متابع
- 9 وسوم
نسبة التفاعل 49.5% لكل ألف متابع
- 10 وسوم
نسبة التفاعل 22% لكل ألف متابع
- 11 وسما
نسبة التفاعل 79.5% لكل ألف متابع

على الفيس بوك:

- متوسط عدد التفاعلات للوسم أو الوسمين: 593 لكل منشور
- متوسط عدد التفاعلات لـ 3-5 وسوم: 416 لكل منشور
- متوسط عدد التفاعلات لـ 6- 10 وسوم: 307 لكل منشور
- عدد التفاعلات لـ +10 وسوم: 188 لكل منشور