عاب خبير محلي مختص في اللياقة البدنية على الجهاز الفني للمنتخب السعودي الأول لكرة القدم بقيادة الهولندي بيرت فان مارفيك، فرضه تدريبات صباحية مسائية على اللاعبين في المعسكر الحالي في أبوظبي استعدادا للمواجهات المتبقية بالدور الحاسم المؤهل إلى نهائيات كأس العالم 2018 بروسيا، مما أدى إلى وقوع عدد من الإصابات المختلفة، خاصة في العضلات، مؤكدا أن اللاعبين خلال هذه الفترة في حالة بدنية جيدة بعد انتصاف الموسم الكروي، وأنهم ليسوا بحاجة إلى جرعات لياقية زائدة واختبارات قياس كما تم في المعسكر.

فيما شدد المدرب الوطني والمحاضر الآسيوي في التدريب حمود الصيعري على ضرورة معرفة تاريخ إصابات اللاعبين لفرض التدريبات المناسبة.

وتأتي إجابات الخبير البدني ـ الذي رفض ذكر اسمه ـ ردا على تساؤلات الصحيفة حول الأسباب المباشرة التي أدت إلى تساقط عدد من اللاعبين خلال المعسكر الحالي رغم استمرار مشاركتهم مع فرقهم في دوري جميل للمحترفين وبنسبة تصل إلى 95% كفهد المولد وعساف القرني مع فريقهما الاتحاد.

كما شكا من الإصابة أيضا كل من نايف هزازي ووليد عبدالله وناصر الشمراني وسامي النجعي، حتى إن الثلاثي هزازي والمولد وعساف أعيدوا إلى أنديتهم لإتمام علاجهم.

من جانبه، بين حمود الصيعري الذي يتولى تدريب فريق النجوم (درجة أولى)، أنه من المهم الرجوع إلى تاريخ إصابات اللاعبين، ودرجة التكنيك الخاصة بهم لتفادي الإصابات أثناء التدريبات والمناورات الكروية أو أثناء خوض المباريات.

وعن مدى تأثير الاختبارات القياسية التي يجريها المدربون وسط الموسم أو خلال تنظيم معسكرات في منتصف الموسم في خلق إصابات للاعبين كحال معسكر المنتخب الأول الحالي، قال الصيعري «تتوفر أجهزة متقدمة في المنتخب وكذا في عدد من فرق دوري جميل لعمل القياسات البدنية واللياقية للاعبين، وما حدث من إصابات لدى لاعبي المنتخب يعود إلى عدد من الأسباب من بينها القضاء والقدر، كما أن اختبارات قياس اللياقة دائما ما تخلف وراءها إصابات مختلفة.

أسباب الإصابات وسط الموسم بحسب الصيعري
- نوعية الإعداد بداية الموسم
- أرضيات الملاعب وتحمل اللاعب
- حياة اللاعب اليومية ومعيشته وعدد ساعات نومه

أسباب أخرى بحسب الخبير البدني
- وجود متاعب بدنية سابقة للاعبين جراء توالي مباريات الدوري
- تهميش اللاعب لنوع معين من الإصابات وظهورها لحظة الاختبارات البدنية
- عدم اعتياد اللاعبين على أداء تدريبين في اليوم مع فرقهم

لاعبون أصيبوا خلال معسكر أبوظبي
- فهد المولد
(إصابة في العضلة الضامة)

- نايف هزازي
(ألم في كاحله الأيمن)

- سامي النجعي
(إصابة في العضلة الضامة)

- ناصر الشمراني
(ألم في عضلة الساق)

- عساف القرني
(ألم في كتفه الأيمن)

- سلمان الفرج
(أصيب في أصبع قدمه)

- وليد عبدالله
(آلام في عضلة الظهر)