خفضت أرامكو السعودية إمدادات النفط الخام عن شهر فبراير إلى مصاف في الهند وجنوب شرق آسيا في إطار التزامها باتفاق منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لكنها أبقت على مستوى صادراتها إلى بقية أنحاء آسيا دون تغيير لشهر ثان.

وبحسب مصادر مطلعة لرويترز فإن شركة أرامكو خفضت الإمدادات فبراير من الخام الثقيل بشكل رئيس إلى ريلاينس اندستريز وهندوستان ميتال انرجي الهنديتين لتكرير النفط وكذلك إلى بتروناس الماليزية.