عقدت اللجنة العلمية لجائزة وزارة الثقافة والاعلام للكتاب لسنة 1437هـ / 2016 اجتماعها الأول مساء الأحد الماضي بمركز الملك فهد الثقافي برئاسة رئيس اللجنة وحضور الأعضاء، وذلك قبل أسبوع واحد من إغلاق باب الترشيحات للجائزة الأحد المقبل، ولا تزال الفرصة متاحة للتقدم للجائزة عبر الرابط الالكتروني التالي: http://services.moci.gov.sa/BookAward

وناقش المجتمعون الأساليب الإجرائية التي ستتبعها الجائزة في تحكيمها للكتب المتقدمة وتشكيل لجان الفرز والتحكيم، والآليات التي ستتبعها اللجنة في عملها.
واستعرضت اللجنة جميع الكتب المقدمة، وينتظر أن تعلن اللجنة عن الكتب التي تدخل قائمة التنافس النهائي في وقت لاحق.

ويشترط للجائزة أن يكون المؤلف سعوديا، وأن يكون الكتاب باللغة العربية، وأن يكون الكتاب مفسوحا من الوزارة وصادرا عام 2016 في طبعته الأولى، وألا يكون في أصله رسالة جامعية أو مستلا منها، كما يوقع المؤلف تعهدا بالتزامه بحقوق الملكية الفكرية، وتعهدا آخر بعدم حصول كتابه على جائزة سابقة.

يذكر أن الجائزة تقدم سنويا، وتمنح لعشرة كتب في المجالات المختلفة وفروعها (الدينية والفكرية والفلسفية، واللغة والأدب، والفنون، والعلوم الاجتماعية والتربوية والنفسية، العلوم البحتة والتطبيقية، العلوم الاقتصادية والإدارية)، ويتقدم للجائزة المؤلف أو الناشر أو الجهات المعنية مثل المكتبات والجامعات ومراكز الأبحاث والأندية الأدبية والجمعيات وغيرهم.

وتبلغ قيمة الجائزة مليوني ريال، يحصل كل كتاب من الكتب العشرة الفائزة على 200 ألف ريال، منها 100 ألف ريال للمؤلف، و100 ألف ريال قيمة شراء للكتاب.