الرأي
الأربعاء 13 ربيع الثاني 1438 - 11 يناير 2017
دقة معلومات عضو الشورى

• لا يزال كثير من أعضاء مجلس الشورى دون مستوى التطلعات.. لا يزالون يناقشون قضايا، كثير منها لا يعني شيئا للوطن ولا للمواطن.
• أحد أعضاء مجلس الشورى اقترح ترسية المشروعات البلدية من قبل أمانات المناطق تجنبا لتعثرها.. وربما لا يعلم العضو أن ميزانيات البلديات هذا العام تخلو من المشاريع..!
• عضو آخر يرى أن الحاجة ملحة لإعادة توزيع المحلات التجارية داخل الأحياء السكنية، ويقترح أن يكون من ضوابط المحلات التجارية السكنية ألا تقل مساحة المحل عن 400 متر مربع..!
• وثالث يقترح دمج المجلس المحلي والمجلس البلدي في مجلس واحد..!
• ورابع تناول ندرة الأراضي في المدن الكبرى وطالب بمعالجة ذلك.. وربما لا يعلم عن بقية المناطق التي لا تعاني من ندرة الأراضي، لكنها تعاني من تعثر المخططات السكنية بين وزارتي البلدية والإسكان..!
• خامس لفت النظر إلى ضرورة معالجة النفايات بطريقة حديثة لتشكل مصدر دخل، وتحد من السلبيات البيئية.
• مجلس الشورى ناقش مبادرات الإيرادات غير النفطية التي صدرت بمراسيم ملكية وأحيلت للمجلس لإبداء الرأي فيها، والتي شملت: رسوم تأشيرات الدخول والمرور والمغادرة والخروج والعودة، وتعديل نظام تعريفة الطيران المدني، والتعديلات على نظام المرور، ورسوم الخدمات البلدية.. والسؤال: لماذا لا تحال مثل هذه القرارات للمجلس قبل تطبيقها، إن كان للمجلس رأي..؟
• أحيانا أشعر أني لا أفهم كثيرا من آراء ومقترحات أعضاء مجلس الشورى، وربما أكون مخطئا في طريقة قراءة أخبار مجلس الشورى المنشورة على موقعه الرسمي، كما أخطأ أحد أعضاء المجلس حين تساءل في الجلسة عن نظامية ابتعاث مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية عددا من منسوبيها من غير السعوديين للدراسة في الخارج، وبعدما نفت المدينة صحة ذلك، عاد ليوضح عدم «دقة» المعلومات التي وردت في مداخلته تعليقا على تقرير مدينة الملك عبدالعزيز، وبرر عدم «الدقة» بأنه قرأ بعض جداول التقرير بشكل «غير صحيح» مما دعاه للاعتقاد أن هناك مبتعثين من منسوبي المدينة غير سعوديين، بينما الجداول تخص موظفي المدينة غير السعوديين وليس المبتعثين..!
• العجيب أن العضو في توضيحه استخدم «عدم دقة» ولم يستخدم «عدم صحة» وبينهما فرق كبير، ولا أعتقد أن العضو يجهله، لكني أظن – وليس كل الظن إثم - أنه تعمده حياء من الاعتراف بالخطأ..!

f.aziz@makkahnp.com


أضف تعليقاً